الاثنين، 18 أبريل 2016

لا أبتغي خصمي أناشده ***** عفوا ولو أطوي على سغب ِ

في جريدة العراق (البغدادية ) والعدد الصادر في 4 اذار 1936 قرأت لشاعر العرب الاكبر محمد مهدي الجواهري ابياتا اعجبتني فدونتها في كناشي والابيات تقول :
لا أبتغي خصمي أناشده ***** عفوا ولو أطوي على سغب ِ
حرب لذي صلف ، وذو أدب *****سهل القياد ولكل ذي أدب ِ
أنا صخرة ما أن تخوفني *****هذي الرياح الهوج بالصخب ِ
ان الليالي حاولت ضرعي ***** فوجدتني متعسر الحلب ِ
عندي من الجبروت أصدقه *****أبُديه للمتجبر الكذب ِ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق