الجمعة، 26 مايو، 2017

هذا أوان الكتابة

كتب الصديق العزيز الاستاذ عبد المنعم حمندي في صفحته الفيسبوكية - وهو محق -عبارة مؤلمة وقاسية تقول :"هل يمكن أن يأتي زمنٌ أكثر انحطاطاً من هذا الذي يعيشه العراق سياسياً وثقافياً ؟" وانا اعلق فأقول : لقد شهد العراق ومنذ انتكاسة الحضارة العربية الاسلامية بسيطرة المغول على بغداد سنة 1256 م الكثير من حالات التفكك والانحطاط ، والتعاسة ، والضعف وتوالى عليه المغول الايلخانيين والجلائريين ومن ثم القبائل المتخلفة القرة قوينلو والاق قوينلو والتيموريين والفرس والعثمانيين وتوجد فترة في تاريخ العراق تسمى الفترة المظلمة وهناك من يسميها الفترة المظلومة ثم جاء الانكليز المحتلين وتشكلت الدولة العراقية الحديثة وبدأت سنوات التكوين والنهوض ولكن في كل هذه الفترات كنا لانعدم وجود مؤرخين وشعراء وكتاب ومثقفين قدموا ما لديهم من انتاج وبالشكل الذي اعاننا على معرفة ما جرى وهكذا ومنذ 2003 وحتى الان نحن نعيش في ظل اوضاع ابتدأت بالحروب والحصار والاستبداد والتفرد في الحكم والاحتلال الاميركي وما نجم عنه من تداعيات لكن هل توقفت حركة الحياة ؟
طبعا لا .. هناك من يكتب ، وهناك من يستنهض الهمم ، وهناك من يؤشر مكامن الخلل هذا هو قدرنا .. القاص والشاعر والروائي والمؤرخ والفنان هذا أوان عمله في وقت المكابدات والتحديات .. كلنا يركض في الارض المبلطة لكن من منا يركض في الارض (المعجورة ) قلة لكن هذا يلقي علينا مسؤوليات يجب ان نكتب ونقدم القصيدة ونرسم ونوثق هذا أواننا ؛ فكل المفكرين والادباء والموسيقيين قدموا افضل ما لديهم في زمن العسروالظلمات .هيا نكتب والا متى نكتب ؟ .....................ابراهيم العلاف

أوراق مسرحية موصلية (47 ) مسرحية هيا نلعب ا.د. ابراهيم خليل العلاف

أوراق مسرحية موصلية (47 ) مسرحية هيا نلعب 
ا.د. ابراهيم خليل العلاف 
استاذ التاريخ الحديث المتمرس -جامعة الموصل 
 ليس من شك ، في ان الطفل هو الركيزة الاساسية في الاسرة . ومن هنا فالعناية به ، وتنمية قابلياته، تعد ضرورة نفسية واجتماعية . وكثيرا ما ركز المفكرون وعلماء النفس والاجتماع على الاطفال وأهمية تربيتهم واعدادهم لممارسة حياتهم بكل يسر وسهولة وسوية .وتوجد دراسات كثيرة في هذا الصدد . وفيما يتعلق بالطفل العراقي فإنه عانى الكثير من المكابدات والمشاكل التي للاسف الشديد أثرت على سلوكه واعداده للمستقبل. بحث له عن (مسرح الطفل ) الى ما يجب عمله من اجل الطفولة العراقية ، وتحرير الاطفال من كل اشكال العنف ، وركز على المنطلقات الدرامية المسرحية في مجال مسرح الطفل . وقال ان مسرح الطفل هو مسرح حقيقي بكل مفرداته وعناصر عمله بدءا من النص الدرامي وحتى تحضيرات العرض المسرحي وتشكله بواسطة المخرج واشتغال الممثلين على اداء ادوارهم بكفاءة .ومما يميز مسرح الطفل هو خصوصية الغاية ، والجمهور المستهدف، ومن ثم ما يفرضه ذلك من آليات الخطاب .
ومن حسن الحظ ، ان الموصل ذات التاريخ العريق في المسرح،  شهدت نشوء مسرح متميز للطفل ، وكان وراء ذلك نخبة من المؤلفين والمخرجين منهم الصديق الاستاذ عبد الله جدعان ، والذي له باع طويل في تأليف واخراج العديد من مسرحيات الطفولة ومن ذلك على سبيل المثال مسرحيته الموسومة ( هيا نلعب ) ، وهي من تأليفه واخراجه وقد قام بالتمثيل تلاميذ مدرسة المروج في الموصل .
وقد شاركت هذه المسرحية في المهرجان المسرحي الابتدائي في مدينة النجف الاشرف  للمدة من 15-20 - آذار سنة  2011 .وهذه المسرحية ، تعالج فكرة مهمة جدا وهي نبذ الالعاب التي تؤذي الجسد والفكر والتي كثيرا ما يشاهدها الاطفال من خلال افلام تعرض في التلفزيون .وتركز المسرحية على الدور التربوي للمعلم وما يجب ان يقوم به في مجال عرض لعبة جميلة تنمي العقل ، وقد رحب الاطفال بهذه اللعبة ، وفرحوا بها كثيرا وتفاعلوا معها .. وهكذا لابد من اختراع افكار تساعد في مواجهة الاخطاء والتوجهات التي تعترض طريق نمو الطفل ، وتفاعله الجاد ، والصحيح مع المجتمع .

أوراق مسرحية موصلية (47 ) مسرحية هيا نلعب ا.د. ابراهيم خليل العلاف

أوراق مسرحية موصلية (47 ) مسرحية هيا نلعب 
ا.د. ابراهيم خليل العلاف 
استاذ التاريخ الحديث المتمرس -جامعة الموصل 
 ليس من شك ، في ان الطفل هو الركيزة الاساسية في الاسرة . ومن هنا فالعناية به ، وتنمية قابلياته، تعد ضرورة نفسية واجتماعية . وكثيرا ما ركز المفكرون وعلماء النفس والاجتماع على الاطفال وأهمية تربيتهم واعدادهم لممارسة حياتهم بكل يسر وسهولة وسوية .وتوجد دراسات كثيرة في هذا الصدد . وفيما يتعلق بالطفل العراقي فإنه عانى الكثير من المكابدات والمشاكل التي للاسف الشديد أثرت على سلوكه واعداده للمستقبل. بحث له عن (مسرح الطفل ) الى ما يجب عمله من اجل الطفولة العراقية ، وتحرير الاطفال من كل اشكال العنف ، وركز على المنطلقات الدرامية المسرحية في مجال مسرح الطفل . وقال ان مسرح الطفل هو مسرح حقيقي بكل مفرداته وعناصر عمله بدءا من النص الدرامي وحتى تحضيرات العرض المسرحي وتشكله بواسطة المخرج واشتغال الممثلين على اداء ادوارهم بكفاءة .ومما يميز مسرح الطفل هو خصوصية الغاية ، والجمهور المستهدف، ومن ثم ما يفرضه ذلك من آليات الخطاب .
ومن حسن الحظ ، ان الموصل ذات التاريخ العريق في المسرح،  شهدت نشوء مسرح متميز للطفل ، وكان وراء ذلك نخبة من المؤلفين والمخرجين منهم الصديق الاستاذ عبد الله جدعان ، والذي له باع طويل في تأليف واخراج العديد من مسرحيات الطفولة ومن ذلك على سبيل المثال مسرحيته الموسومة ( هيا نلعب ) ، وهي من تأليفه واخراجه وقد قام بالتمثيل تلاميذ مدرسة المروج في الموصل .
وقد شاركت هذه المسرحية في المهرجان المسرحي الابتدائي في مدينة النجف الاشرف سنة  2011 .وهذه المسرحية ، تعالج فكرة مهمة جدا وهي نبذ الالعاب التي تؤذي الجسد والفكر والتي كثيرا ما يشاهدها الاطفال من خلال افلام تعرض في التلفزيون .وتركز المسرحية على الدور التربوي للمعلم وما يجب ان يقوم به في مجال عرض لعبة جميلة تنمي العقل ، وقد رحب الاطفال بهذه اللعبة ، وفرحوا بها كثيرا وتفاعلوا معها .. وهكذا لابد من اختراع افكار تساعد في مواجهة الاخطاء والتوجهات التي تعترض طريق نمو الطفل ، وتفاعله الجاد ، والصحيح مع المجتمع .

أوراق مسرحية موصلية (46 ) فرقة المسرح الريفي ا.د. ابراهيم خليل العلاف

أوراق مسرحية موصلية (46 ) فرقة المسرح الريفي 
ا.د. ابراهيم خليل العلاف 
استاذ التاريخ الحديث المتمرس -جامعة الموصل 
تأسست فرقة المسرح الريفي سنة 19777 وكانت تابعة لمديرية التثقيف والارشاد الفلاحي في المديرية العامة لزراعة نينوى .ترأس الفرقة عند تأسيسها الاستاذ (قاسم يحيى الحسيني) وتولى الاستاذ (عبدالله جدعان) سكرتاريتها . مما يجدر ذكره أن الفرقة قدمت عروضا مسرحية كثيرة في القرى والارياف التي لايوجد فيها تيار كهربائي.وتشي المصادر المتداولة على انها قدمت المسرحية الواحدة في أكثر من 40 قرية نائية او قضاء او ناحية..وغالبا ما كانت العروض تتم ليلاً في باحة مفتوحة وسط القرية حيث يتجمهر اهالي القرية كباراً وصغاراً رجالاً ونساء اثناء تقديم العرض المسرحي وهم منبهرين بما يرونه من عرض مسرحي وما كان يرافقة من مؤثرات بصرية وموسيقية لهذا يتحدث الكثيرين من ابناء الريف عن ذكرياتهم عن تلك الايام ولاتزال تلك العروض عالقة في اذهانهم .
ضمت الفرقة ممثلين على الملاك الدائمي للفرقة وهم الاساتذة (عبدالله جدعان، صباحات محمد،  لؤي ميخا ، ناطق يونس،احمد غضبان ).. وكان ثمة ممثلين بعقود منهم الاساتذة ( عبدالرزاق ابراهيم، نجم الدين عبدالله سليم ، سميرة نافع،محمد حسن عباس) واستمر الامر هكذا الى ان تم الغاء مديرية التثقيف والارشاد الفلاحي وعقبها تم الغاء هذه الفرقة ايضا .

عاد الربيع للشاعرة لميعة عباس عمارة

الشاعرة العراقية الكبيرة السيدة لميعة عباس عمارة
هذه واحدة من اجمل قصائدها :عاد الربيع
وفيها تقول :
عاد الربيع..
وانتَ لم تعد
ياحرقة تقتات من كبدي
عاد الربيع فألف وا أسفي
الا تحس به.. الى الابد
أنساك ! كيف؟ والف تذكرة
في بيتنا تترى على خلد
هذا مكانك في حديقتنا
متشوقا لطرائف جدد
كم قد سهرنا والحديث ند
وعلى ذراعك كم غفا ولدي
وتهيب أمي شبه غاضبة
«برد الهواء، فأكملوا بغد»
تخشى عليك وكلها وله
ان تستمر وان تقول زد
وهنا مكانك حين يجمعنا
وقت الطعام يداك قرب يدي
وهنا كتابك في هوامشه
رأي وتعليل لمنتقد
ورسائل وردت وأعوزها
رد عليها بعد لم يرد
ياوجهة الريان من أمل
 كيف احتملت تجهم اللحد.

بطاقة عبور شعر : معد الجبوري

بطاقة عبور
شعر : معد الجبوري
مَرَّةً،
وَدَّعتُ صمتَ المَقبرَهْ..
قبلَ أنْ أمضي،
تَهاوَيتُ على قبْر أبِي
ورَجوْتُ المَغفِرَهْ..
غيرَ أنِّي لمْ أجِدْ في الحُفرَةِ الجوفاء،
غيرَ الانتظارْ..
فبَكيتْ..
ثُمَّ ألقيتُ على القبرِ تعاوِيذَ الفرارْ..
واختفيتْ..
ضاعَ وجهي،
وتدحرجتُ مِراراً تحتَ أقدامِ الزمَنْ..
منذُ أمسى دِرعيَ المثقوبُ،
باباً للوطنْ..
آهِ ، مَنْ حاكَ قِناعَ الصمتِ ، مَنْ ؟
نظرَةُ السيَّافِ ،
جوعُ الأرضِ ،
أمْ عُقمُ الدِمَنْ ؟
آهِ ، يا قافلةَ الأسرى ، هَرِمْتْ ..
وأنا أصرخُ: مَنْ
أصرخُ: مَنْ
أصرخُ: مَنْ ؟؟
مَرَّةً،
بينَ المرايا حاصروني..
حَفروا بالسيفِ صدري وجبيني..
قبلَ أنْ أفقدََ ظلِّي،
نَهضَ ( الحَلاَّجُ ) مِنْ رأسي،
رمى جُبَّتَهُ بينَ عيوني..
فارتميتْ..
ثُمّ عانقتُ بقايا جُثَّتي..
وتشظّيتُ على مشنَقتِي..
وأتيتْ..
بعدَ أنْ أصبحَ وجهي
مُصحفاً في كُلِّ بيتْ..
أوْرَقَ الوشْمُ على صدريَ،
طالتْ قدَمِي..
وتَعرّيتُ،
تمرَّغتُ مِراراً في دمي..
فاحرقوا الأكفانَ يا صحبي،
فلَنْ تفتقِدوني..
وامنحوا قافِلةَ الأسرى فَمِي
وانتظِروني..

شقيقتي أم جمال تمنياتي لها بالشفاء والعافية ......................................ابراهيم العلاف

شقيقتي أم جمال 
تمنياتي لها بالشفاء والعافية

......................................ابراهيم العلاف

الخميس، 25 مايو، 2017

من رموز ومؤسسي جامعة الموصل الاستاذ الدكتور خليل الشابندر

من رموز ومؤسسي جامعة الموصل 
الاستاذ الدكتور خليل الشابندر 
كان استاذا في كلية طب الموصل من مواليد بغداد 19255 درس في الاعدادية المركزية ببغداد وتخرج في الكلية الطبية الملكية ببغداد سنة 1948 يحمل شهادة البورد الاميركي في الجراحة من جامعة جورج تاون بالولايات المتحدة الاميركية سنة 1962 .. وبعد تخرجه عمل في كلية ططب الموصل منذ سنة 1966 واستقر في الموصل واحبها واشغل مناصبله بصمات واضخة في بناء الجامعة من خلال سعيه لأنشاء وحدات الجراحة الفرعية ، كالكسور والعظام، وجراحة العيون ، والانف والاذن والحنجرة، والجراحة العصبية ، والبولية وشعبة العناية المركزة، وبناء صالات للعمليات ، ومختبر ، ومتحف لما ندر من النماذج الجراحية والتشريحية للتعليم،هذا فضلا عن قيامه بتأهيل كادر من المقيمين للتدريس في الاختصاص.احيل على التقاعد سنة 1979 وصدر قرار من ديوان رئاسة الجمهورية بتوليه رئاسة هيئة كلية طب الموصل سنة 1998 له بحوث متميزة منشورة ودخل اسمه في كتاب من هو في العراق Who is Who in IRAQ

الصورة للمجموعة الثقافية في أيس الموصل وقد التقطت امس والحياة عادت اليها من جديد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
أحبتي الكرام مساؤكم خير وبركة 
وبالنا عند أهلنا في أيمن الموصل وان شاء الله لم يتبق الا القليل القليل 
هذه الصورة للمجموعة الثقافية  في أيس الموصل وقد التقطت امس والحياة عادت اليها من جديد والحمد لله رب العالمين . شكرا لصفحة (يردلي ) التي تتابع الاخبار ساعة بساعة . الرحمة للشهداء من عسكريين ومدنيين والشفاء للمصابين وبورك جيشنا وقطعاتنا الامنية الاخرى ودمتم بعز وبركة .

أوراق مسرحية موصلية ( 45 ) لقطة حسن فاشل ونجم الدين عبد الله سليم ا.د. ابراهيم خليل العلاف

أوراق مسرحية موصلية ( 45 ) لقطة حسن فاشل ونجم الدين عبد الله سليم 
ا.د. ابراهيم خليل العلاف
استاذ التاريخ الحديث المتمرس - جامعة الموصل 
في كل الحلقات ال( 44) من سلسلة الحلقات التي انشرها بعنوان ( أوراق مسرحية موصلية ) وفيها ورد اسمي الثاني المسرحي الكوميدي الاستاذ حسن فاشل (رحمه الله ) والدكتور نجم الدين عبد الله سليم ، كان القراء يرسلون الي رسائلهم ويقولون يادكتور اين مشهد (اللقطة ) الرائع الذي كان يقدمه الممثلان الكوميديان الساخرين حسن فاشل ونجم الدين عبد الله سليم واللذين حققا اقبالا جماهيريا واسع النطاق خلال عقد التسعينات ؟ .
في كتابه الموسوم : ( المسرح في الموصل 1990-1999 )الموصل 20088 يقول الدكتور نجم الدين عبد الله سليم ان ماميز السنة 1994-1995 بروز ( ظاهرة النجومية في المسرح الموصلي ) لأول مرة من خلال ما قدمه الثنائي المسرحي حسن فاشل ونجم الدين عبد الله سليم اللذين حققا انتشارا جماهيريا على صعيد المحافظة وخارجها من خلال (اللقطة التلفزيونية ) اعقبهما الفنان الاستاذ عبد الواحد اسماعيل .
وقد شكلت (مسرحية لقطة ولقطة ) بداية سنة 1994 انعطافة في المسرحية الكوميدية الموصلية وفي مسار الحركة المسرحية في نينوى حتى انها جذبت انظار المستثمرين في القطاع الخاص للدخول الى ميدان الانتاج المسرحي بحثا عن الربح المادي علما بأن المسرحية لم تتضمن لا رقصا ولاغناء بل ولاحتى عناصر نسائية .
 لكن مع هذا لاحظنا اقبال العوائل في الموصل لمشاهدة العروض المسرحية .وقد كانت (لقطة ولقطة ) وما تلاها من المسرحيات من قبيل (الحبلجي ) و(البورصجية ) و(تجار هذا الزمن ) و(الخان والسلطان ) و(الحمقري ) و(الاشعة ) و(محد يعلرفك يالبن ) و(اوهام صابر ) من المسرحيات الكوميدية الشعبية الهادفة ، والتي عالجت وبشكل نقدي ساخر السلوك الاجتماعي الشائن الذي نما كأحد افرازات الحصار الظالم الذي فرض على العراق منذ سنة 1991 بعد حرب الخليج الثانية ودخول الجيش العراقي الكويت .
 ولقد اتسمت تلك المسرحيات بضعف الاهتمام بالتقنيات المسرحية كالديكور والاضاءة والمكياج والموسيقى لاسباب مادية متعلقة بضعف الامكانات المالية .
ومما يجب ذكره ان ( صالة سينما أطلس ) بأيمن الموصل ، ومنذ سنة 19966 استقبلت مسرحية (لقطة ولقطة ) على خشبتها البدائية لأكثر من ثلاثة أشهر متواصلة وقد قدمت في هذه الصالة مسرحيات كوميدية هادفة في البداية اعتمدت الموقف الضاحك الذي يصنعه النجوم ولموضوعات اجتماعية (لقطة ولقطة ) و(نحد يعرفك يالبن ) و(علوان ومشاكل النسوان ) لكن الامر لم يستمر هكذا بل جاءت فرق وافدة فقدمت مسرحيات هابطة وتجارية لم تجذب الكثيرين فإنتهت من حيث ما بدأت ومما قدم من مسرحيات كان بعنوان ( السوق والناس ) و(عقود فرهود ) و( عجيب غريب ) و(حنتوش شخاطة ) و(صانع النجوم ) و( شارع الحبايب ) .
وللاسف برزت ظاهرة اندفاع النجوم للتأليف والاخراج..  تأليف واخراج اعمالهم بأنفسهم كما حصل مع حسن فاشل في (بلاوي علاوي ) وعبد الواحد اسماعيل في (هنية والواوية ) وقد كان من اسباب ذلك انكفاء المخرجين الجادين وعدم تعاونهم واستسهال عمل الاخراج مما انتج مسرحيات متدنية المستوى لاتليق بالمسرح الموصلي ابدا .
 وقد ظلت اللقطة التلفزيونية التي تقدم من خلال ( جريدة أم الربيعين التلفزيونية ) في تلفزيون نينوى وكانت تقدمها الاخت المبدعة السيدة فرقد ملكو هي النافذة وهي الناجحة التي استقطب ليس الجمهور الموصلي بل الجمهور العراقي في المدن والقصبات العراقية المختلفة . وظل اسمي حسن فاشل ونجم الدين عبد الله سليم هما اللامعين فيها ثم جاء من بعدهما عبد الواحد اسماعيل .

علق الاستاذ عبد الله جدعان على ما كتبته عن الاستاذين حسن فاشل ونجم الدين عبد الله سليم يقول :"وبعد ان نجحت اللقطة التلفزيونية في جريدة ام الربيعن انبثقت اربعة ( اكروبات ) كل جمعة تظهر لقطة ل(حسن فاشل ومجموعته) و(محمد المهدي وجسام فاضل) و(عبدالله جدعان ومحمد الزهيري) و(عبد الواحد اسماعيل ) علق الاستاذ عبد الله جدعان على ما كتبته عن الاستاذين حسن فاشل ونجم الدين عبد الله سليم يقول :"وبعد ان نجحت اللقطة التلفزيونية في جريدة ام الربيعن انبثقت ثلاثة ( اكروبات ) كل جمعة تظهر لقطة ل(حسن فاشل ومجموعته) و(محمد المهدي وجسام فاضل) و(عبدالله جدعان ومحمد الزهيري) ومما يلفت النظر ان مسرحية (لقطة ولقطة ) عرضت مرة ثانية على قاعة مسرح البيت الثقافي العمالي وقد جسد الاستاذ عبد الله جدعان دور الاعرابي وتقمص الدور الى درجة كبيرة وقد لاقى ذلك استحسان الجمهور الى درجة ان سياج الدرج المؤدي للصالة تحطم لكثرة المتفرجين .كما شارك الاستاذ عبد الله جدعان بدور (إنهير ) في مسرحية (هنية والواوية ) لمؤلفها ومخرجها الاستاذ عبد الواحد اسماعيل .وكان للاستاذ عبد الله جدعان مشاركة في (اللقطة ) مع حسن فاشل ومع عبد الواحد اسماعيل .
ومما يلفت النظر ان مسرحية (لقطة ولقطة ) عرضت مرة ثانية على قاعة مسرح البيت الثقافي العمالي وقد جسد الاستاذ عبد الله جدعان دور الاعرابي وتقمص الدور الى درجة كبيرة وقد لاقى ذلك استحسان الجمهور الى درجة ان سياج الدرج المؤدي للصالة تحطم لكثرة المتفرجين .كما شارك الاستاذ عبد الله جدعان بدور (إنهير ) في مسرحية (هنية والواوية ) لمؤلفها ومخرجها الاستاذ عبد الواحد اسماعيل .وكان للاستاذ عبد الله جدعان مشاركة في (اللقطة ) مع حسن فاشل ومع عبد الواحد اسماعيل .
مهما يكن من امر فإن ثمة اطروحة دكتوراه قدمت الى كلية الفنون الجميلة في جامعة بغداد سنة 1997 للدكتور زهير كاظم علوان تطرقت الى المسرح الكوميدي الموصلي من خلال ما ناقشته من موضوعات وكان عنوان الاطروحة : ( بنية العرض المسرحي الكوميدي في العراق ) .
 رحم الله الاستاذ حسن فاشل وامد بعمر صديقنا الغالي الدكتور نجم الدين عبد الله سليم ومتعه بالعافية والبركة .

الأربعاء، 24 مايو، 2017

النخبة الجزائرية: مواقفها الوطنية واهتماماتها العربية الإسلامية 1892-1927م اطروحة دكتوراه للدكتور مولود قرين

نوقشت في الجزائر يوم 22 ماي -مايس -ايار 2017م اطروحة الدكتوراه الموسومة : ( النخبة الجزائرية: مواقفها الوطنية واهتماماتها العربية الإسلامية 1892-1927م ) التي قدمها الصديق مولود قرين تحت اشراف الأستاذ الدكتور عبد المجيد بن عدة، وتكونت اللجنة من الأساتذة:
أد: أحمد مريوش رئيساً.
أد: بن عدة عبد المجيد عضوا مقررا ومشرفا 
أد: مولود عويمر: عضوا مناقشاً.
د- محمد بلقاسم عضوا مناقشاً.
د: حميدي أبوبكر عضوا مناقشاً.
د: دويدة نفيسة عضوا مناقشاً.
وبعد مناقشة دامت حوالي 4 ساعات تم منحه  شهادة الدكتوراه في التاريخ الحديث والمعاصر بدرجة مشرف جدا...مبروك وتمنياتنا له بالتألق الدائم ...........ابراهيم العلاف

أوراق مسرحية موصلية ( 44 ) الاستاذ عبدالله جدعان ممثلا وكاتبا ومخرجا وانسانا ا.د. ابراهيم خليل العلاف

أوراق مسرحية موصلية ( 44 ) الاستاذ عبدالله جدعان ممثلا وكاتبا ومخرجا وانسانا


ا.د. ابراهيم خليل العلاف
استاذ التاريخ الحديث المتمرس –جامعة الموصل 
الاستاذ عبد الله جدعان عكلة العبيدي ، وهذا إسمه الكامل من مواليد سنة 1959 . لا أعرف  انسانا ودودا محبا للاخرين ، ممثلا دؤوبا مثله .غذ السير منذ سنوات السبعينات من القرن الماضي ليترك له بصمة في جدار المسرح العراقي في الموصل .وقد استطاع بجهده ، وكفاءته ان يحتل مكانه اللائق بين المسرحيين الموصليين الافذاذ ، ووقر إسمه في ذاكرة الموصليين من خلال أدواره الجميلة التي كان يؤديها على المسرح وفي التلفزيون .
بدأت رحلته مع المسرح في العمل مع فرق مسرحية عديدة وهي :  ( الشباب ، الريفي ،العمالي ، التربية ،نينوى للتمثيل ،الرواد) .
كتب أكثر من [30] مسرحية للأطفال و[200] للكبار معظمها قدم على خشبة المسرح وما تبقى ينتظر النور .
أما في مجال كتابة القصة للأطفال فقد نشر أكثر من [50] قصة في الصحف والمجلات المحلية وقد اخبرني ان في جعبته الكثير مما لم ينشر .
 يحمل شهادة البكالوريوس في التربية الفنية ، ويعمل حاليا مشرفا فنيا أقدم في مديرية النشاط المدرسي .
شغل مسؤوليات فنية ومهنية عديدة منها : 
ــ سكرتير فرقة المسرح الريفي منذ سنة 1976 حتى سنة 1980
ــ مدير البيت الثقافي العمالي منذ سنة 1996 حتى سنة 2000
ــ مدير فرع دار ثقافة الأطفال من عام 2010 حتى سنة 2012
ــ أمين سر نقابة الفنانين فرع نينوى لدورتين متتاليتين
ــ عضو إتحاد الأدباء والكتاب
ــ عضو نقابة الصحفيين
ــ عضو الجمعية العراقية للتصوير فرع نينوى
ــ محرراً في جريدتي ( قرطاس) و(صدى العراق ) ومجلة (التربية) .
مارس الاخراج المسرحي وقدم العديد من المسرحيات للاطفال منها : 
• مسرحية {نونه والحية الملعونة }سنة 1995 تأليف(ياسين طه)
• مسرحية { الفزاعة} سنة 2008 من تأليفه
• مسرحية {الفاكهة الأغلى } سنة 2010 من تأليفه
• مسرحية { هيا نلعب } سنة 2011 من تأليفه
• مسرحية {بروفة مسرحية } سنة 20122 من إعداده

ومن المسرحيات التي قدمت للأطفال وهو من كتبها : 

• مسرحية [الأميرة شهد وأخبار] إخراج الاستاذ موفق الطائي سنة 1997
• مسرحية [قتيبة والشجرة] إخراج الاستاذ راكان العلاف سنة 2000
• مسرحية [[حنين في ضيافة الملك ] إخراج الاستاذ غانم العبيدي سنة 2002
• مسرحية [ وصيتي لكم ] من إخراج الاستاذ [موفق الطائي ] سنة 2006
• مسرحية [لعبة الاختبار ] من إخراج الاستاذ [ موفق الطائي ] سنة 2009
• مسرحية [الأصدقاء والعم رجاء] من إخراج الاستاذ [ ياسين طه] سنة 20100 حازت على الجائزة الثالثة في مهرجان وزارة التربية
• مسرحية [ الخديعة ] من إخراج الاستاذ [أحمد الجميلي ] سنة 2010 
• مسرحية غنائية [وصية إ بن الشمس ]من إخراج [ الاستاذ أحمد الجميلي] سنة 2011
والتي حازت على الجائزة الأولى ضمن مهرجان الاوبريت المدرسي 
• مسرحية [بنات حواء] من إخراج  الاستاذ [أحمد الجميلي] قدمت في المهرجان الثانوي في محافظة ذي قار سنة 2012
• المسرحية الغنائية [أصدقاء الأرض] من اخراج الاستاذ [أحمد الجميلي] سنة 2012  والتي حازت على الجائزة الاولى ضمن مهرجان الاوبريت المدرسي
• مسرحية [فريكو] من إخراج الاستاذ [حازم جلال] التي قدمت  في مهرجان المسرح الابتدائي سنة 2013

كما قدم من تأليفه عددا من المسرحيات منها : 

• مسرحية {رجل الرصيف } من إخراج الاستاذ {محمد نوري طبو } سنة 2008
• مسرحية {المفتاح } من إخراج الاستاذ { محمد نوري طبو } سنة 2009
• مسرحية{كايوتك} من إخراج الاستاذ {عبدالله المفرجي } سنة 2010
• مسرحية { الأقنعة } من إخراج الاستاذ { مرثد الجدعان } سنة 2011
• مسرحية {البائع والرصيف } من إخراج الاستاذ {أحمد الجميلي } عام 2011
• مسرحية { المعرض } من إخراج الاستاذ { موفق الطائي } سنة 2011
• مسرحية {بنات حواء } من إخراج الاستاذ { أحمد الجميلي} سنة 2012
• مسرحية {بائع الكلمات} من إخراج الاستاذ {معن علي} سنة 2013
وكممثل شارك في مسرحيات كثيرة منها : 
• مسرحية (المحنة ) بدور سلمان من إخراج الاستاذ عبدالجبار جميل سنة 1976
• مسرحية (التعداد ) بدور الموظف من إخراج الاستاذ محمد نوري طبو سنة 1977
• مسرحية (بذرة خير ) بدور الشاب من إخراج الاستاذ خليل إبراهيم سنة 1987
• مسرحية (ليل وصبح ) بدور جبار من إخراج الاستاذ خليل إبراهيم سنة 1979
• مسرحية (زلم ديرتنا ) بدور الأبن من إخراج الاستاذ محمد نوري طبو سنة 1979
• مسرحية (السيف ) بدور شيخ الأصناف من إخراج الاستاذ راكان العلاف عام1992
• مسرحية (حكاية شعبان ) بدور علوان من إخراج الاستاذ محمد نوري طبوسنة 1992 
• مسرحية (علاء الدين والمصباح) بدور رجل التاريخ إخراج الاستاذ موفق الطائي سنة 19922 
• مسرحية (مالك المفتاح) بدور الفلاح من إخراج الاستاذ ياسين طه سنة 1993
• مسرحية (بيت العز ) بدور غانم من إخراج عبدالرزاق إبراهيم سنة 1994
• مسرحية (لقطة ولقطة ) بدور الأعرابي من إخراج محمد نوري طبو سنة 1992
• مسرحية (نونة والحية ) بدور الأرنب من إخراج عبدالله جدعان سنة 1995
• مسرحية (الخان والسلطان ) بدور المجنون من إخراج محمد نوري عام94
• مسرحية (حرامي باب الطوب ) بدور الشريك إخراج عبدالرزاق إبراهيم سنة 1995
• مسرحية (عريس أنتيكا ) بدور يشو من إخراج موفق الطائي سنة 1996
• مسرحية (أمان يالالي ) بدور البهلوان إخرج عصام عبد الرحمن سنة 1997
• مسرحية (ولاية بطيخ ) بدور الشرطي إخراج الاستاذ عبد علي إكعيد سنة 1997
• مسرحية ( الدالغجية ) بدور البائع إخراج الاستاذ طلال هادي عام 1997
• مسرحية (صاحب المقام ) بدور هرفي إخراج الاستاذ غازي فيصل سنة 1997
• مسرحية (هنية والواوية ) بدور إنهير إخراج الاستاذ عبدالواحد إسماعيل سنة 1998
• مسرحية (يا ليل يا عين ) بدور المنافس إخراج الاستاذ عصام عبد الرحمن عام 1998 
• مسرحية (الجنون فنون) بدور شنشول إخراج الاستاذ حسن فاشل سنة 1999
• مسرحية ( نبو خذ نصر) بدور رئيس الجند إخراج الاستاذ موفق الطائي سنة 1999 
• مسرحية (يوميات مراسل ) بدور مندوب قناة إخراج الاستاذ مثنى إبراهيم سنة 20000 
• مسرحية ( المغول ) بدور تكودار إخراج الاستاذ غانم العبيدي سنة 2000
• مسرحية ( أميرة الحب ) بدور الحاجب إخراج الاستاذ موفق الطائي سنة 2001
• مسرحية (أحلام ممنوعة) بدور الرجل إخراج الاستاذ محمد نوري طبو سنة 2003
• مسرحية (السيد وخادمة) بدور الخادم إخراج الاستاذ ياسين طه سنة 2006
• مسرحية (غزه في عيون النوارس) بدور الرجل إخراج الاستاذ ياسين طه سنة 2009 
له مشاركات في السينما منها : 
* فيلم { سائق الشفل } بدور الأخ إخراج الاستاذ حمزة ضيدان سنة 1980
فيلم روائي قصير من تأليفه وتمثيله (الإرث) إخراج الاستاذ موفق الطائي سنة 2013 
وفي الاذاعة شارك في عدد من المسلسات من اهمها : 
مسلسل نقدي ساخر في إذاعة نينوى ( دق بدق )
مسامع إذاعية وإعلانية لإذاعتي ( نينوى)  و( الرشيد)

وفي التفزيون كانت مشاركاته كثيرة منها : 

• تمثيله (التعداد ) بدور الموظف -تلفزيون نينوى سنة 1977
• تمثيله (مفارقات موصلية) بدور الجار تلفزيون نينوى سنة 1978
• تمثيله (ليل وصبح ) بدور جبار- تلفزيون نينوى سنة 1978
• تمثيله ( الحاجز ) بدور المدعي العام -تلفزيون العراق سنة 1992
• تمثيله (الخيط ) بدور الموظف - تلفزيون العراق سنة 1993
• تمثيله (الشك ) بدور الصديق - تلفزيون العراق سنة 1994
• الفلم التلفزيوني (من القاتل ) بدور التؤام - تلفزيون العراق سنة 1994
• مسلسل ( مفارقات رمضانية ) عدة أدوار في تلفزيون العراق سنة 1999
• سهره تلفزيونية ( المطهرجي ) بدور العم في تلفزيون العراق سنة 2000
• سهره تلفزيونية (سفرة موصلية ) بدور الجار -تلفزيون العراق سنة 2000
• لقطات تلفزيونية لجريدة أم الربيعين 2000 ــ 2001ـ2002
• مسلسل ( يوميات مواطن ) تلفزيون العراقية من تأليف وإخراج محمد المهدي 
السنة 2005 ــ2006 
• تمثيله (الزيارة ) تلفزيون سما الموصل  2011

أصدر أعمالا ادبية منها : 

1ـ حب خاص (قصص للأطفال) 2013-
2ـ سالي والمعلمة أنوار(قصص للأطفال)2013-
3ــ مسرحيات مدرسية جزء أول 2013 
4ــ رحلة طيبة (سيرة قصصية للفتيان) 2013 
وله اصدارات طبعت لكنها لم توزع منها : 
1ــ هالة ودب الباندا مجموعة قصصية لرياض الاطفال
2ـ صفاء وقصص الأشياء رواية تعليمية عن الاختراعات للفتيان
3ـ رحلة طيبة قصة طويلة للفتيان
4ــ مسرحيات مدرسية جزء 2
وله اعمال مخطوطة تنتظر الطبع منها : 
1ـ حكاية الفتي الظريف (مجموعة قصصية للفتيان)
2ــ بستان العم شاكر (رواية للفتيان)
3ــ حكايات الشيخ وسيم (رواية للفتيان)
4ــ حكايات الجدة (رواية عن قصص الأنبياء للأطفال)
5ــ كتاب سيرة (الموصل حبيبتي)
نال جوائز عديدة عن أعمال قام بها هي : 
*مسرحية الأطفال (الفاكهة الأغلى )الجائزة الثالثة مهرجان المسرح الابتدائي.
*مسرحية(الأصدقاء والعم رجاء) الجائزة الثالثة في مهرجان المسرح الابتدائي.
*مسرحية (المعرض) في مهرجان المحترفين حصلت على ثلاث جوائز.
*أوبريت (وصية أبن الشمس)الجائزة الأولى على القطر2011.
*أوبريت (أصدقاء الأرض) الجائزة الأولى على القطر2012.
*أوبريت (ألوان متمردة) الجائزة الثانية على القطر 30133.

كما كرم بدروع وشهادات تقديرية منها : 

* درع الإبداع الفني للسنة 2011من مركز دراسات الموصل - جامعة الموصل
* المديرية العامة لتربية نينوى
*وزارة التربية 
*نقابة الفنانين العراقيين فرع نينوى 
*نقابة الفنانين العراقيين المركز العام
*وزارة الثقافة / دائرة الفنون الموسيقية 
*وزارة الثقافة / دار ثقافة الأطفال
*مهرجان ملا عثمان الموصلي 
*مهرجان بابل الدولي 
*جمعية إحياء التراث 
*كلية الفنون الجميلة / جامعة الموصل 
*منظمة نور لرعاية وتوعية المرأة
*مجلس محافظة نينوى 
*البيت الثقافي /نينوى 
*الاتحاد الوطني لطلبة العراق
*الاتحاد العام لشباب العراق
*درع الابداع والتميز من وزارة التربية 2017
تمنياتي للاخ والصديق الاستاذ عبد الله جدعان بالتوفيق والتألق الدائم خدمة للحركة المسرحية والفنية في عراقنا العزيز .

أوراق مسرحية موصلية ( 43 ) الكاتب والمخرج المسرحي والتشكيلي العراقي الموصلي الكبير الاستاذ موفق الطائي ا.د. ابراهيم خليل العلاف

أوراق مسرحية موصلية ( 43 ) الكاتب والمخرج المسرحي والتشكيلي العراقي الموصلي الكبير الاستاذ موفق الطائي 
ا.د. ابراهيم خليل العلاف 
استاذ التاريخ الحديث المتمرس –جامعة الموصل 
من أعلام المسرح العراقي في الموصل كاتبا وممثلا ، ومخرجا مسرحيا ،  وفنانا تشكيلا عرفته منذ سنين طويلة ، وكنت اتابع ابداعاته ولا ازال .فنان دؤوب ، وكاتب مسرحي مارس الاخراج ايضا . فضلا عن انه عرف بكونه فنانا تشكيليا له اسهاماته المعروفة . 
الاستاذ موفق  يونس حسين أحمد الطائي ، وهذا إسمه الكامل مع انه قد اشتهر ب ( الاستاذ موفق الطائي ) ، وهو من مواليد الموصل سنة 1953 حاصل على دبلوم تربية فنية ، ثم بكالوريوس تربية فنية –الكلية التربوية المفتوحة . 
بدأ رحلته مع الفن منذ سنة 1970 ، وأسهم في  العديد من المعارض الفنية التي كانت تقيمها نقابة الفنانين العراقيين ، ومديرية النشاط المدرسي 
في الموصل .وفي سنة 1984 أقام أول معرض شخصي له . 
 عمل في مجال الصحافة (محررا ومصمما) ، في العديد من الصحف والمجلات العراقية. وكتب الكثير من المقالات في مجال (الفنون المسرحية،والتشكيلية) وكلها منشورة في الصحف المحلية الموصلية والعراقية والعربية.
عرفته مصمما لعشرات من أغلفة الكتب للعديد من الأدباء والكتاب العراقيين.  فضلا عن اعداده لكثير من تصاميم الديكورات المسرحية .وله ولع ايضا بتصميم الملصقات الفنية للعديد من المؤسسات الفنية والتربوية .
أخرج للمسرح أكثر من (40) عملا مسرحيا نذكر منها:
1. مسرحية (الرجل الذي قال لا ) سنة 1978م 
2. مسرحية  (كفر قسم) ،الحائزة على المرتبة الأولى في المهرجان القطري للمسرح التربوي سنة 1978م.
3. مسرحية (ريم) الحائزة على المرتبة الأولى في المهرجان المدرسي القطري سنة 1980م.
4. مسرحية  (علاء الدين والمصباح السحري) والحائزة على المرتبة الثانية في المهرجان القطري سنة 1992م.
5. مسرحية (الأميرة شهد وأخبار طير السعد) 
6. مسرحية (العاشقة) 
7. مسرحية (أميرة بلاد القمر)،
8. مسرحية(موال للعراق)الحائزة على المرتبة الأولى في المهرجان القطري لوزارة التربية سنة 2009
كما أخرج العشرات من الأوبريتات التي عرضت في مهرجانات ( الربيع )  و ( بابل ) الدوليين .. فضلا عن المهرجانات القطرية والمحلية الأخرى.
وقد صمم العشرات من الديكورات المسرحية للفرق المسرحية محليا وقطريا.
أصدر المؤلفات التالية : 
1. كتاب بعنوان : (سيرة مسرح) صدر عن نقابة الفنانين العراقيين – فرع نينوى .
2. كتاب بعنوان (مسرح الطفل ..البناء الجمالي والتربوي)  صدر عن المديرية العامة للتربية في محافظة نينوى - النشاط المدرسي.
ومن كتبه المخطوطة التي تنتظر الطبع :
1. كتاب بعنوان ( أضواء على الحركة التشكيلية في نينوى) .
22. كتاب بعنوان (المسرح المدرسي ودوره في إثراء المشهد الفني في الموصل). 
3.كتب مذكراته بعنوان : (سيرة ذاتية ..سيرة عامة ) 
ألف وأعد للمسرح عددا من المسرحيات ،والتي قدمت على خشبات المسرح منها :
1. مسرحية (كفر قاسم ) .
2. مسرحية (ريــم ) . 
3. مسرحية ( حياة جديدة ). 
4. مسرحية (موال للعراق ) .
5. مسرحية (عناق الأبطال ) 
 وهو عضو نقابة الفنانين العراقيين - فرع نينوى ،وعضو هيئتها الإدارية لمدة ثلاث دورات متتالية .كما انه عضو في نقابة الصحفيين العراقيين - فرع نينوى ، وأمين سر فرقة الرواد المسرحية في الموصل ، وعضو في إتحاد كتاب الانترنت العراقيين . 
كرم عدة مرات وفي مناسبات مختلفة وحصل على دروع وأوسمة منها : 
- درع الإبداع من مركز دراسات الموصل - جامعة الموصل.
- درع الإبداع المسرحي من نقابة الفنانين العراقيين - فرع نينوى .
- درع الإبداع المسرحي من تربية نينوى .
- درع الإبداع المسرحي من مجلس الثقافة والفنون في محافظة نينوى . 
- درع الإبداع من وزارة التربية .
- إلى جانب العشرات من الشهادات التقديرية من قبل المؤسسات التربوية والفنية .
- عمل مسؤولا  لشعبة الفنون المسرحية في مديرية النشاط المدرسي – المديرية العامة للتربية في محافظة نينوى وكانت وظيفته بعنوان : ( مشرف فني أقدم ) .
 كتب عنه استاذنا الدكتور عمر الطالب في (موسوعة أعلام الموصل في القرن العشرين ) ، ووضع جدولا بخبراته المسرحية وكما يأتي : 
1. مسرحية ( المدمن ) دوره كان ( الشاب ) اخراج الاستاذ حكمت الكلو 1970
2. مسرحية ( دم فوق لامونيدا ) دوره ( الثائر ) اخراج الاستاذ علي احسان الجراح 1970
3. مسرحية ( المسحاة ) دوره ( الفلاح ) اخراج الاستاذ صباح ابراهيم 1971
4. مسرحية ( المشرحة ) دوره ( الحارس) اخراج الاستاذ عبد الوهاب ارملة 1971
5. مسرحية ( الثوغ ياملك الزمان ) دوره ( الثائر) اخراج الاستاذ عصام عبد الرحمن 1971
6. مسرحية ( آدابا ) دوره ( في الجوقة ) اخراج الاستاذ محمد نوري طبو 1972
7. مسرحية ( لاصورة ولاسيرة ) دوره ( ليلو ) اخراج الاستاذ عبد الوهاب ارملة 1973
8. مسرحية ( اين سراب ؟ ) دوره ( الشيطان ) اخراج الاستاذ علي إحسان الجراح 1974
9. مسرحية ( خيل الشمس ) دوره ( في الجوقة ) اخراج الاستاذ حكمت الكلو 1974
10. مسرحية ( أم سعد ) دوره ( سعد) اخراج الاستاذ خليل ابراهيم 1976
11. مسرحية ( انتبهوا ايها السادة ) دوره ( الفدائي ) اخراج الاستاذ ياسين طه 1976
12. مسرحية ( المخاض ) دوره ( الرجل ) اخراج الاستاذ ياسين طه 1976
13. مسرحية ( حلاق اشبيلية ) دوره ( فيجارو) اخراج الاستاذ عصام عبد الرحمن 1977
14. مسرحية ( النمرود ) دوره ( الرجل الفضي) اخراج الاستاذ علي احسان الجراح 1977
15. مسرحية ( الزير سالم ) دوره ( هجرس بن كليب) اخراج الاستاذ شفاء العمري 1978 
16. مسرحية ( جوهر القضية ) دوره ( أبو الكاسكيتة ) اخراج الاستاذ محمد نوري طبو 1978
17. مسرحية ( المرسم ) دوره الرجل (1 ) اخراج الاستاذ محمد نوري طبو 1985 
اما خبرته في الاخراج فقد تمثلت في اخراجه المسرحيات التالية : 
1. ( اوبريت الربيع 1976) 
2. ( اوبريت السوق الشعبي 1977) 
3. ( الرجل الذي قال لا لمؤلفها الاستاذ عبد الاله حسن 1978) 
4. ( اوبريت دعوة للاستاذ معد الجبوري 1978 ) 
5. ( كفر قاسم 1979) 
6. ( عند ضفاف دجلة) للاستاذ معد الجبوري 1979
8. ( علاء الدين والمصباح السحري )للاستاذ رعد فاضل 1992
9. ( ليلة موصلية 1992) 
10. ( عريس انتيكا للاستاذ حسين رحيم 1995) 
11. ( اوبريت المنصور وعشتار للاستاذ عدنان داؤد سلمان 1995) 
12. ( العاشقة للاستاذ عصام عبد الرحمن 1996) 
13. ( اوبريت سبيل يا عطشان للاستاذ زكي ابراهيم 1997) 
14. ( الاميرة شهد واخبار طير السعد للاستاذ عبد الله جدعان 1997) 
15. ( بانوراما العراق للاستاذ رعد فاضل 1998) 
16. ( ياقوتة العالم للاستاذ رعد فاضل 1998) 
17. ( نبوخذنصر للاستاذ حسن موسى 1999) 
18 . ( اميرة الحب للاستاذ طارق فاضل 2000 ) 
وكثير من هذه الاعمال ،  كان هو من يصمم الديكور ، فضلا عن الاخراج ، واحيانا حتى إعداد النص المسرحي . 
عبر عن افكاره في عديد من الحوارات التي نشرت في الصحف والمجلات  وقال بأنه يؤمن أن الفن ، بكل اختصاصاته ،وبخاصة الفن المسرحي،هو منبر لتطهير النفوس واراحتها وجعلها قادرة على مواجهة الحياة .

أوراق مسرحية موصلية (42) :معهد الفنون الجميلة ا.د. ابراهيم خليل العلاف











أوراق مسرحية موصلية (42) :معهد الفنون الجميلة 
ا.د. ابراهيم خليل العلاف
استاذ التاريخ الحديث –جامعة الموصل 
في سنة 19799 تأسس في الموصل (معهد الفنون الجميلة ) .وقد جاء تأسيس هذا المعهد ، متأخرا كثيرا عن تأسيس (معهد الفنون الجميلة ) في بغداد والذي يعود الى سنة 1940 . وفي سنة 1977 تأسس (معهد الفنون الجميلة ) في البصرة سنة 1977 ، وفي السليمانية تأسس معهد الفنون الجميلة في السليمانية وهكذا تأسست معاهد للفنون الجميلة فيما بعد في محافظات العراق الاخرى .
 ويقينا ان تأسيس ( معهد الفنون الجميلة ) في الموصل –كما في غيرها من المدن – أسهم في تعزيز الحركة المسرحية وتطويرها .وكما قال الاستاذ احمد فياض المفرجي في كتابه (الحياة المسرحية في العراق ) 1988 ؛ فإن المعاهد تلك كانت تقوم على ذات المنهج المعمول به في معهد الفنون الجميلة ببغداد ، وان كل تلك المعاهد كانت مختبرا تجري فيه عملية تأهيل العديد من الكوادر المسرحية .
وقد اشار الدكتور نجم الدين عبدالله سليم في كتابه (المسرح في الموصل 1990-1999 (20088 ) الى ان تأسيس معهد الفنون الجميلة في الموصل اعطى دفعا قويا للحركة المسرحية في نينوى إذ استقطب جهود الخريجين كأساتذة بالمعهد والطلبة ليكونوا رافدا جديدا يعزز المسيرة المسرحية .
وقد قدم اساتذة  وطلبة معهد الفنون الجميلة في الموصل منذ تأسيسه وخلال المهرجانات السنوية للمعهد مسرحيات كثيرة منها : ( مسرحية الخيوط ) للشاعر الاستاذ ميسر الخشاب و(مسرحية راشو مون ) و(مسرحية البدلة ) و(مسرحية خادم سيدين ) و(مسرحية الدب ) و(مسرحية انا من هنا اتكلم ) و(مسرحية القاعدة والاستثناء ) و(مسرحية طبيب رغما عنه ) و(مسرحية الصف المنتهي ) و(مسرحية الاسياد ) وهي ايضا للشاعر الاستاذ ميسر الخشاب و(مسرحية كلكامش لعبة الكبار ) و( مسرحية عناق القادسيتين ) و(مسرحية لرجل مجنون ) و(مسرحية ليلة القتلة ) و(مسرحية طير السعد ) و( مسرحية مسافر خليل ) و(مسرحية من اجل عينيك ) و(مسرحية القيثارة الحديدية ) و(مسرحية بعد موت انكيدو ) و(مسرحية مهاجر بريسبات مقام ابراهيم وصفية ( و(مسرحية الفجر ) و(مسرحية الصخرة ) و(مسرحية الباب ) و(مسرحية مجانين العصر ) .
بين 1990 -19933 قدمت في معهد الفنون الجميلة مسرحيات منها مسرحية (أُهمس في اذني السليمة ) لوليم هانلي اخرجها الاستاذ عبد الرزاق ابراهيم وعرضت يوم 4-5-1990 . كما عرضت مسرحية ( هل كان العشاء دسما ايتها الاخت الطيبة ) كتبها الاستاذ رياض عصمت واخرجها الاستاذ عصام سميح وعرضت ايضا في يوم 4-5-1990 .
ومن المسرحيات الاخرى التي قدمها طلبة واساتذة المعهد  مسرحية (فصيلة على الطريق ) لالفونسو فاليري اخرجها الاستاذ فريد عبد اللطيف وعرضت في يوم 20-11-1991 ومسرحية (حبيبتي دزدمونة ) للاستاذ سعدون العبيدي اخرجتها الاستاذة آلاء غالب وعرضت يوم 5-12-1991 ومسرحية (الطبيب الطيب ) لنيل سايمون اخرجها الاستاذ فريد عبد اللطيف وعرضت في 1-4-1992 ومسرحية ( قداس اسود ) لجان جينيه اخرجها الاستاذ عبد الرزاق ابراهيم وعرضت يوم 3-4-1992 وسرحية (الغوريلا ) ليوجين اونيل اخرجها الاستاذ فريد عبد اللطيف وعرضت يوم 18-4-1992 ومسرحية (لغة الثلج ) لهارولد بنتر اخرجها الاستاذ عواد علي وعرضت يوم 4-5-1992 ومسرحية (اغنية التم ) لتشيكوف اخرجها الاستاذ عبد الرزاق ابراهيم وعرضت يوم 27-2-1993 في قاعة الربيع ومسرحية (القفص ) لماريو فراتي اخرجها الاستاذ يونس عناد وعرضت يوم 2-3-1993 ومسرحية ( قدر الحساء ) لبيتيس اخرجها الاستاذ جسام فاضل وعرضت في يوم 5-4-1993 ومسرحية (لعبة النهاية ) لصموئيل بيكيت اخرجها الاستاذ محمد اسماعيل وعرضت يوم 13-12-1993 .
 وقد شاركت بعض هذه المسرحيات في مهرجانات قطرية وعربية ومن تلك المسرحيات مسرحية (فصيلة على الطريق ) التي شاركت في مهرجان المسرح الجامعي ببغداد 1992 ، ومسرحية (قداس اسود ) التي شاركت في مهرجان مسرح الشباب 1992 
 تولى اساتذة المعهد المتخصصين بالمسرح اخراج الكثير من هذه المسرحيات منهم الاسلتذة محمد المنجي بن ابراهيم وعصام سميح وعبد الرزاق ابراهيم ومحمد سامي وجيلاني كبير وجلال يونس عناد ومحمد اسماعيل وفريد عبد اللطيف وطارق عقراوي .
كما  أسهم عدد من كتاب وشعراء الموصل في كتابة بعض نصوص المسرحيات التي مثلت في معهد الفنون الجميلة عدا الاستاذ ميسر الخشاب منهم الاستاذ الشاعر امجد محمد سعيد والاستاذ الشاعر عبد الوهاب اسماعيل والاستاذ الشاعر سالم الخباز والاستاذ حسين رحيم والاستاذ عبد الرزاق ابراهيم والاستاذ فارس جويجاتي والاستاذ رياض عصمت .
خلال الفترة من 1994-19955 يقول الدكتور نجم الدين عبد الله سليم ان طابع التجريب ظهر خارج معهد الفنون الجميلة ، وبرزت اهتمامات جدية بسينوغرافيا العرض المسرحي بحثا عن شكل مبهر للمسرح الجاد ولموضوعات ذات طابع انساني معدة عن المسرح العالمي وقد تقدم هذا الاتجاه وواصله فيما بعد المخرج الفنان الاستاذ بيات محمد حسين مرعي الذي قدم مسرحيات بهذا الاتجاه معدة عن قصص قصيرة . 
قدمت خلال السنة 1994-1995 عدة عروض منها :
1. مسرحية (همس المجانين ) للاستاذ فلاح  عبد حمدون واخراج الاستاذ بيات محمد مرعي وعرضت 2-5-1994
22. مسرحية (حلم في فنجان ) للاستاذ عبد الرزاق الربيعي واخراج الاستاذ محمد اسماعيل وعرضت 7-5-1994
3. مسرحية (مطعم القردة الحية ) لغونكور ديلمان اخرجها الاستاذ طارق شاكر وعرضت 1994
تراجع نشاط المعهد خلال السنة 1994-19955 ، بسبب انتقال بنايته لاكثر من بناية ، وتغيير مناهجه منذ 1993 . فضلا عن فصل الذكور والاناث ، وقيام معهد للذكور واخر للاناث مما حرم المعهدين من الاعمال المسرحية المتكاملة .قال ذلك الاستاذ عبد الرزاق ابراهيم ، وكان يعمل رئيسا لقسم الفنون المسرحية في المعهد رحمة الله عليه ، للدكتور نجم الدين عبد الله سليم في 7-11-1998 .فضلا عن ان معهد البنات لم يكن يتضمن اصلا قسما متخصصا للفنون المسرحية .كما قال ذلك الاستاذ حسام فاضل مدرس في معهد الفنون للبنات للدكتور نجم الدين عبد الله سليم يوم 8-11-1998 . 
ومع هذا فإن سنة 1996 شهدت عروضا مسرحية لمعهدي الفنون الجميلة للبنين والبنات وكما يلي :
11. مسرحية (الفارس والراية ) للاستاذ شاكر الخباز اخراج الاستاذ جسام فاضل عرضها معهد الفنون للبنات 20-4-1996
22. مسرحية (داء النسيان ) لماكس رينيه اخراج الاستاذ عبد الرزاق ابراهيم وعرضت في معهد الفنون للبنين 27-4-1996 
3. مسرحية ( شعب الذرى ) اعداد واخراج الاستاذ حسام فاضل عرضها معهد الفنون للبنات 18-44-1997 
44. مسرحية (الضباب يقظ ) للاستاذ بيات محمد حسين مرعي اخراج الاستاذ فريد عبد اللطيف عرضها معهد الفنون الجميلة للبنين 30-5-1997 .كما اعاد اخراجها الاستاذ بيات محمد حسين مرعي وعرضها في كركوك سنة 1998 ضمن نشاط القافلة لنقابة الفنانين –فرع نينوى . 
يقينا اننا بحاجة الى متابعة نشاطات معهدي الفنون الجميلة للبنين وللبنات في الموصل بعد 1998 ، وحتى كتابة هذه السطور لكن مما يمكن قوله ان النشاطات المسرحية انحسرت الى درجة كبيرة بسبب ضف الامكانيات المادية وعدم توفر الكادر النسائي وعدم توفر صالات جيدة للعرض المسرحي فضلا عن ما ذكرنا من فصل البنين عن البنات وتبعثر الجهود .

أوراق مسرحية موصلية (41 ) طارق فاضل ا.د. ابراهيم خليل العلاف



أوراق مسرحية موصلية (41 ) طارق فاضل 
ا.د. ابراهيم خليل العلاف 
استاذ التاريخ الحديث المتمرس 
 
الاستاذ طارق فاضل جارو السنجري وهذا إسمه الكامل علم من اعلام المسرح العراقي في الموصل وبغداد .صديقي رحمة الله عليه وكان يزورني في مركز الدراسات التركية (الاقليمية فيما بعد ) جامعة الموصل في اوائل الثمانيانات من القرن الماضي وكان يتقن اللغة التركية بحكم عمله الاسبق 1977-1983 في المركز الثقافي العراقي في انقرة .في ارشيفي معبلومات كثيرة عنه وعن نشاطاته المسرحية تمثيلا وكتابة واخراجا وترجمة .ترجم مسرحيات عن التركية الى اللغة العربية وكتب للمسرح كما اخرج ومثل وقد روى قصته وسيرته لاستاذنا الاستاذ الدكتور عمر الطالب فأدخلها ضمن (موسوعة اعلام الموصل في القرن العشرين)  .
اليوم سأقف عند بعض محطات حياته فهو من مواليد سنة 1943 دبلوم معهد المعلمين 19666 عضو مؤسس لفرقة مسرح الرواد سنة 1968 وبقى رئيسا لها وسكرتيرا لمدة طويلة امتدت ل14 سنة اسس نقابة الفنانين -فرع نينوى سنة 1974 وقبل وفاته كان رئيسا لقسم الانتاج التلفزيوني في المجمع الاذاعي والتلفزيوني في الموصل .
اول ممارسة مسرحية له كانت ضمن  على مسرح نقابة المعلمين في رأس الجادة لدعم ثورة الجزائر 1959 اخرجها الفنان الاستاذ علي احسان الجراح وكان عنوانها (نموت ولا نستسلم ) مثل في مسرحيات كثيرة منها (تؤمر بيك ) و(راس الشليلة ) مع الاستاذ الفنان الكبير يوسف العاني كما مثل في مسرحية (المصنع )تأليف الاستاذ محمود فتحي اخرجها الاستاذ محمد نوري طبو وعرضت سنة 1970 في الموصل كما مثل في مسرحية (كنز الحمراء ) جيرالدين سيكس اخرجها الاستاذ حكمت الكلو سنة 1971 ومسرحية (لا صورة ولا سيرة ) اخرجها الاستاذ عبد الوهاب ارملة والمسرجحية مأخوذة من مسرحية (الثري النبيل ) لموليير ومسرحية (خيل الشمس ) اخرجها ياسين طه ياسين عرضت سنة 1973 في بغداد ومسرحية (آدابا ) للاستاذ معد الجبوري اخرجها الاستاذ محمد نوري طبو 1971 ومسرحية (ثم غاب القمر ) للكاتب الاميركي جون شتاينبك 1970 ومسرحية (المخاض ) للمخرج ياسين طه ياسين ,اخرج عددا من المسرحيات منها مسرحية (حكاية شعبان ) 1993 ومسرحية (لقطة ولقطة ) 1994 ومسرحيات اخرى
.
كتب عنه الاستاذ سامر سعيد الياس مقالا في جريدة ( الزمان )    اللندنية عدد  23 آب سنة 2013   وقال :   ان  المخرج والمؤرخ المسرحي موفق الطائي كتب عن مسرحية (مدحت المزيقجي )   التي قام بترجمتها وإعدادها  الاستاذ طارق فاضل

وكانت المسرحية من إخراج الراحل جلال جميل ، في كتابه الذي يعنى بسيرة المسرح في مدينة الموصل فيقول ان المسرحية كانت من تمثيل الفنانين شفاء العمري بدور مدحت وغازي فيصل بدور سليم وربيعة صالح بدور زينب وسندس سيف الله بدور رباب وحكمت الكلو بدور شاهين ونجم الدين عبد الله بدور يوسف وجسدت دور فوزية نجلاء نوري وكان مساعد الإخراج في هذه المسرحية الفنان محمد نوري طبو والإدارة المسرحية الفنان عبد الواحد إسماعيل وعرضت المسرحية على خشبة قاعة الربيع في 4 نيسان عام 1984.
وكتب مخرج العمل جلال جميل في دليل العرض بان الإنسان الذي يعيش وليس في داخله شيء من الجنون يموت بلاصوت وداخل كل إنسان طموح هو في نظر الاخرين جنون لايمكن تحقيقه لكنه في الحقيقة معادل امثل للإبداع الإنساني انه الأكثر أهمية انه إدخال الفرح والسرور في نفوس الاخرين بقيم جمالية خلاقة اما المسرحية فقد تناولت حكاية تحمل مضامين ذات دلالات إنسانية سامية حيث قدم الممثلون جانبا أثيرا في وجدان كل المبدعين وعقلهم فمدحت الذي جسد دوره الراحل شفاء العمري قدم دورا لعاشق مزامير ويقوم بصنعها لكن يرفض المساومة على بيعها من قبل المستغلين رغم إنهم يدفعون له مبالغ خيالية ثمنا لتلك المزامير لكن من خلال توالي أحداث المسرحية يغير مدحت موقفه نتيجة استغلال شاهين الذي قام بتجسيد دوره حكمت الكلو فيبيع مدحت المزامير بابخس الأثمان ويعلن من خلال النص المسرحي انه ميت منذ ان بدا ببيع مزاميره وحظيت المسرحية بأصداء واسعة لاسيما ان الشاعر ميسر الخشاب كتب نقدا عن المسرحية نشره في إحدى الصحف البغدادية الصادرة في العام 1984 أشار من خلاله الى ان الشيء المفرح ان الكثير من المخرجين الشباب في العراق يقفون بثبات على خشبة الخصوصية الفنية بعد التجريب مشيرا الى ان المسرحية نجحت من خلال إيصال الحس الفني والإيقاع الممتع والتعبير عن تفاصيل وحركات الشخوص ودلالة حالاتهم وأدوارهم بصورة متناغمة مع الرؤية وصولا الى التصعيد الدرامي.. 
أميرة الحب
ويحفل كتاب سيرة مسرح بالإضافة لأصدائه عن مسرحية مدحت المزيقجي بالكثير من الأضواء التي يسلطها على الأعمال التاليفية التي قام بكتابتها للمسرح الراحل طارق السنجري ونذكر منها مسرحية أميرة الحب او أميرة بلاد القمر ويذكر عنها المؤرخ المسرحي موفق الطائي ان العرض الاول للمسرحية قدم في 1 تشرين الثاني عام 2000 على خشبة مسرح الربيع ثم عرضت على قاعة مسرح الشعب في بغداد ضمن المهرجان القطري الاول لمسرح الطفل الذي أقامته وزارة الثقافة عبر لجنة المسرح العراقي والمسرحية من إخراج موفق الطائي وقام بتجسيد أدوارها كلا من علي احسان الجراح وعصام عبد الرحمن ومحمد الزهيري ومحمد المهدي وعبد الواحد إسماعيل..

 كما يتحدث الطائي عن مسرحية أخرى من تأليف الراحل طارق فاضل وهي مسرحية ( أحلام ممنوعة ) التي أخرجها الفنان محمد نوري طبو وعرضت في ايلول عام 2003 على قاعة مسرح الربيع في الموصل وكتب طارق فاضل في دليل المسرحية ان المسرحية كتبت في العام 2001 وقدمها في ذات العام للحصول على أجازة عرضها من قبل وزارة الإعلام لكن الكاتب يذكر انه لم يدر بخاطره ان يكتبها من اجل إسقاط رمز من رموز الوطنية والقومية وانما إرهاصات الكتابة الخاصة بنص المسرحية هي حالة عامة كما يشير اليها الراحل طارق فاضل مشيرا بأنها حالة يعيشها المواطن العربي ولايزال يعيشها على مر العصور والأجيال وهي انعدام الثقة بين الحاكم والمحكوم وحرمان الأكثرية من ابسط حقوقها في كل مجالات الحياة..تحية موصلية لروح المخرج الراحل طارق فاضل السنجري الذي غادر مدينته التي عشق.."   
 علق الاستاذ موفق الطائي  على ما كتبته عن الاستاذ طارق فاضل فقال  ا : "المرحوم   الاستاذ طارق فاضل بدأت علاقتي به منذ سنة  ١٩٧٠،عند انتمائي لفرقة مسرح الرواد..تجذرت هذه العلاقة على مر السنين ،وكانت مملؤة بالمحبة والاحترام المتبادل..كان عاشقا للموصل حد الهوس...قدم لها الكثير..الكثير..تاليفا...اخراجا..كان يمتلك لغة صافية ،وظفها في كتاباته للمسرح والتلفزيون..كان لي الفرصة الطيبة عندم اخرجت له مسرحية  (اميرة الحب)  لفرقة مسرح الرواد..ومشاركتي مع الزميلة فرقد ملكو في تقديم حلقتين تلفزيونتين  بعنوان : (تراثيات معاصرة) الاولى عن ( عرق السوس)  في الموصل ،والثانية عن ( الحناء) ..وقد فازت في مهرجان التلفزيون العربي الذي اقيم في تونس في مطلع تسعينيات القرن المنصرم..على الصعيد الانساني كان رجلا بكل ماتحمله الكلمة من معنى..رحمك الله اخي طارق فاضل..شكرا لكم دكتور على اضاءتكم  الرائعة ..حياكم الله " .أما الاستاذ طالب العزاوي فعلق يقول :" رحم الله اﻻستاذ طارق فاضل ..اول ما تعرفت عليه سنة  1971عندما كان معلما والتحق بالدورة اﻻولى لمركز اﻻشغال اليدوية الذي كنتُ أحد مؤسسيه .. عرفته انسانا طيبا دمث الخلق ﻻتكاد اﻻبتسامة تفارق فاه ...وبعد سنين عندما عاد من تركيا طلبت منه ترجمة كتاب عن ( الزخرفة التركية)  فترجمه لي بكل دقة ووضوح حينها استفدت منه كثيرا ...رحمه الله واسكنه فسيح جناته" .
 رحم الله ابا زياد وجزاه خيرا على ماقدم .