الأحد، 1 فبراير، 2015

تُعد جنازة الرئيس جمال عبد الناصر رئيس الجمهورية العربية المتحدة (مصر وسوريا بعد الوحدة ) 1918-1970 الذي توفي رحمه الله في 28 أيلول 1970 من أكبر وأضخم الجنازات الشعبية في القرن العشرين

للتاريخ وللتاريخ فقط :
******************
تُعد جنازة الرئيس جمال عبد الناصر رئيس الجمهورية العربية المتحدة (مصر وسوريا بعد الوحدة ) 1918-1970 الذي توفي رحمه الله في 28 أيلول 1970 من أكبر وأضخم الجنازات الشعبية في القرن العشرين ..وهذه الصورة تثبت ذلك وتوضح كيف ان اجموع في القاهرة والمحافظات هبت لتشارك في التشييع ..............شكرا لصفحة "أهل مصر زمان. " ................ابراهيم العلا
ف


صور التقطها لكم من مدينة عقرة -(بالكردية ئاكرێ,Akrě) في إحدى زياراتي لها

صور التقطها لكم من مدينة عقرة -(بالكردية ئاكرێ,Akrě) في إحدى زياراتي لها أرجو ان تنال اعجابكم وعقرة قبل 1991 كانت قضاءا تابعا لمحافظة نينوى ، وهي الان تتبع محافظة دهوك وهي مدينة جميلة وهادئة ونظيفة وفيها شلال السيباسيبا وكلي زنطة وسوق عقرة القديم وجامع عمر بن الخطاب ..........................ابراهيم العلاف


قصة دار ابن الاثير للطباعة والنشر -جامعة الموصل

قصة دار ابن الاثير للطباعة والنشر -جامعة الموصل :
****************************************
منذ ان فتحت جامعة الموصل أبوابها في الاول من نيسان 1967 ، حرصتْ قيادتها ان تكون لها (مطبعة ) متميزة وهكذا وضعت الخطط ونفذت سنة 1970 حين تأسست مطبعة الموصل بأسم "دار الكتب للطباعة والنشر " وكانت بنايتها تقع في محلة الاحمدية قرب البارودخانة ..وكان رئيس الجامعة انذاك الاستاذ الدكتور محمد صادق المشاط وبعدها اصبح اسمها مؤسسة دار الكتب واليوم تحمل اسم "دار ابن الاثير للطباعة والنشر " وفي فترة الدكتور عبد الرزاق الهاشمي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الاسبق ربطت الدار ببغداد لكن التجربة فشلت 
 واعيدت الدار الى جامعة الموصل والدار قامت وعبر كل هذه السنوات وتقوم بطبع واصدار الكتب والرسائل وسائر المطبوعات على اختلاف أنواعها باللغة العربية وباللغات الأخرى ، و من مهامها كذلك تشجع حركة التأليف والترجمة وكل ما من شأنه أن يساعد على نشر الثقافة العامة في القطر هادفة إلى دعم حركة التأليف والنشر، وتوفير الكتب المنهجية والمراجع للتدريسيين والطلبة ولكافة المؤسسات العلمية التابعة للجامعة، كما تساهم في تنشيط النهضة الثقافية في المجتمع بمساهمتها في طبع أعداد كبيرة من الكتب للمؤسسات العلمية والثقافية المختلفة في القطر عامة وفي مدينة الموصل خاصة. كما تقوم الدار بتجهيز مطبوعاتها للمؤسسات التجارية في المحافظات. وقد انتقلت الدار الى بناية جديدة وجميلة داخل المجمع الاول لجامعة الموصل في المجموعة الثقافية وممن ادارها الاستاذ امجد كرجية والاستاذ احمد الصبحة والدكتور رياض العلاف وكلهم اصدقائي وكانوا على درجة عالية من الحرفية والنظافة .. ولعل من افضل انجازاتها الطباعية طبع "موسوعة الموصل الحضارية " بخمسة مجلدات انيقة ..وقد اختطت الدار قبل بضعة سنوات ان تنشر في كل شهر كتابا بأسم :"كتاب الشهر " ..ومن الطريف انني قمت ُ بتقويم بعض هذه الكتب ولدي الان كتاب اقوم بتقويمه . كما انني حرصتُ وأحرص على طبع كتبي في هذه الدار ..وللدار موقع الكتروني ورابطه هو :http://abnalather.uomosul.edu.iq/page.php?details=28 تحياتي لكل العاملين في دار ابن الاثير للطباعة والنشر وتمنياتي لهم بالتوفيق .
*صورة المطبعة عندما كانت في محلة الاحمدية قرب البارودخانة والاعدادية المركزية
*صورة المطبعة من الداخل 1975
* صورة بناية المطبعة الجديدة داخل بنايات جامعة الموصل اليوم في المجموعة الثقافية وقرب القصور الرئاسية .


العدد الثالث من مجلة " ضفاف "

العدد الثالث من مجلة " ضفاف " التي تصدرها دار ضفاف للنشر والتوزيع -بغداد -الشارقة ..في المكتبات الان
************************************************************

رواية" باب الخروج " التي تنبأت بالاحداث التي وقعت إبان ثورة 25 يناير 2011 في مصر وأثارت العديد من كتابات النقاد

رواية" باب الخروج " التي تنبأت بالاحداث التي وقعت إبان ثورة 25 يناير 2011 في مصر وأثارت العديد من كتابات النقاد كتبها الروائي الدكتور عز الدين شكري فشير ..متخصص بالعلوم السياسية وعمل في مركز الاهرام للدراسات 
رالاستراتيجية وانتقل الى السلك الدبلوماسي .للتفاصيل انظر المصدر في الرابط التالي :

صورة جميلة ونقية وواضحة لبناية شركة التأمين في الموصل 1969

صورة جميلة ونقية وواضحة لبناية شركة التأمين في الموصل 1969 مقابل بناية المحافظة .....البناية شغلت في طابقها الارضي من قبل شركة المخازن العرقية (أورزدي باك ) .وهي الان مقر الهيئة العامة للتقاعد ..شكرا للصديق العزيز الاستاذ علي مؤيد فالصورة من مقتنياته ....................ابراهيم العلاف

الامن الكاذب

وانا أستمع الان الى مراسل البغدادية (الفضائية ) في بغداد وهو يتحدث عن (حظر التجول في بغداد ) الذي يبدأ الساعة 12 ليلا اقول مخلصا :" للحقيقة وللتاريخ ومن خلال التجربة والمعايشة العيانية اقول لبعض القيادات الامنية في بغداد ولغير بغداد بأن فرض حظر التجول وغلق الجسور والطرقات بالكونكريت خطة أمنية فاشلة والامن المتحقق من ذلك -كما يعرف العسكريون المحترفون -هو أمن كاذب ... يشل حركة الناس ويقطع ارزاقهم ....إتركوا هذه الخطط التي اثبتت الوقائع فشلها .. واتركوا الناس تحفظ أمنها بنفسها .. وإلا مافائدة هذه الحواجز التي تكلف قطعة الكونكريت الواحدة منها 800 دولار وبالمناسبة فإن هذه الحواجز الكونكريتية بدعة اسرائيلية -اميركية .