الثلاثاء، 7 يونيو، 2016

لباقة

لباقة !
____
أقبل الخليفة العباسي ابو جعفر المنصور يوما راكبا ، والفرج بن فضالة جالس أمام داره ، فقام الناس اليه ولم يقم الفرج بن فضالة .فدعاه المنصور وقال له غاضبا :
- ما منعكَ ان تقومَ لي مع الناس ؟ 
فقال :
- خفت أن يسألك الله عن صنيع رضيت به ، بينما كرهه رسول الله صلى الله عليه وسلم لنفسه !
فسكن غضب المنصور وقربه وقضى حوائجه .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق