الخميس، 9 يونيو، 2016

الاعدادية الغربية في الموصل ا.د.ابراهيم خليل العلاف





الاعدادية الغربية في الموصل 1936
ا.د.ابراهيم خليل العلاف
استاذ متمرس -جامعة الموصل 


من الاعداديات العريقة ليس في الموصل وحسب ، وانما في العراق كله والوطن العربي .. هي والاعدادية المركزية والاعدادية الغربية .وقد تخرج فيها العديد من البناة الذين قدموا خدماتهم لبلدهم في تخصصات مختلفة . تولى ادارتها - وكما يقول استاذنا الدكتور عمر الطالب في موسوعته (موسوعة اعلام الموصل في القرن العشرين ) ، ومنذ تأسيسها مدراء كثيرون عرفوا بالكفاءة ، والمقدرة التربوية والتعليمية منهم الاستاذ كمال صدقي آل يحيى 1936-1927 -عبد القادر جميل 1937-1942-محمد سعيد نعمان 1942-1943-ابراهيم حسيب المفتي 1943-1946- عبد العزيز توفيق 1946-1959- نجيب يحيى الخفاف 1959 -أحمد قاسم الفخري 1960-1962-محمد سعيد حمو 1962-1982-احمد سعدون شلاش 1982-1986- ابراهيم محل حمادي 1986-1992-ابراهيم مجول محمد 1992-2003 - عبد الله حسن علي 2003 
كتب الصديق الدكتور علي نجم عيسى عنها في كتابه غير المنشور ولدي نسخة منه اهداني اياه المؤلف وهو بعنوان  مدارس الموصل :درسة تاريخية وحضارية ) يقول : انها تأسست سنة 1936 .. كانت في بداية تأسسيسها متوسطة تقع في باب سنجار وبالقرب من قبر عز الدين بن الاثير وسميت بالغربية لانها تقع غرب مدينة الموصل وتمييزا لها عن المتوسطة الشرقية وبعدما انتقلت الى بنايتها الحالية في الباب الجديد ، السنة الدراسية 1965-1966 والتي كانت تشغلها من قبل متوسطة اليقظة للبنات والبناية شأنها في ذلك شأن الاعدادية الشرقية بنيت من تبرعات مدرسي وموظفي المعارف (التربية ) واهل الموصل وكل ذلك مثبت في سجلات المعلومات الخاصة بالمدرسة والمحفوظة في ادارة المدرسة . 
وكان عدد طلبتها في بداية افتتاحها (197 ) طالبا ووصلت في السنة 1962-1963 الى ان تقتصر على طلبة الاعدادية وكان عددهم (640 ) طالبا وموزعين على الفرعين العلمي والادبي وبلغ عدد مدرسيها( 22 ) و(3) معلمين ومحاسبا وكاتبا .واللعلم فإن لاعدادية الغربية هي الوحيدة من بين اعداديات الموصل التي كانت تضم قسما داخليا للطلاب من خارج المدينة وكان عددهم كما جاء في جريدة " نصير الحق " الموصلية في العدد الصادر في 16-12-1945 (10 ) طلاب .
كان في الاعدادية الغربية ، وطوال تاريخها مكتبة عامرة ، وجمعيات ادبية وعلمية، ومجلات ونشرات ثقافية ولها نشاطات رياضية متميزة وقاعات تقيم فيها احتفالاتها . 
اشتهر من مدرائها الاستاذ محمد سعيد حمو 1932-1990 وقد تولى ادارتها فترة طويلة استمرت من سنة 1962الى 1982 اي 20 سنة .وهو متخرج في (دار المعلمين العالية ببغداد ) وتخصصه التاريخ وقد اختير بعد سنة 1982 ليكون مشرفا اختصاصيا .ومن الطريف القول انه عمل فيها مدرسون من البلدان العربية والاسلامية منهم الاستاذ مينا عوض ومحمد عبد الفتاح مرسي وفتحي عبد القادر ملحم وعبده عبد الغني السلطان واشترك طلبتها في الامتحانات العامة الوزارية لاول مرة في السنة الدراسية 1937-1938 .
في 24 تشرين الثاني -نوفمبر سنة 2013 نشر الاستاذ محمد حازم النعمة وهو ابن استاذي الذي درسني اللغة العربية في الاعدادية الشرقية مطلع الستينات (الاستاذ شاكر النعمة ) صورة جميلة لملاك الاعدادية المركزية التقطت سنة 1973 وكما ترونها احبتي الكرام الى جانب هذه السطور فإنها تضم :
الواقفون من اليمين الى اليسار الاساتذة : محمد نذير -فيصل خليل -يحيى ذنون-شاكر النعمة -جبر محمود-لازمزيدان-محمد علي-احمد محمود - عبدالرحمن محمد علي الحسيني (وهو كاتب المدرسة وشقيق صديقي الاستاذ غانم وشقيق مدير المدرسة الخزرجية الابتدائية الاستاذ سالم ) -عبد المنعم مصطفى -عادل خليل-عبد العظيم قاسم -جابر (وهو المحاسب -فلسطيني ) .
الجالسون من اليمين الاساتذة : عبد الرزاق فاضل - صديق الياس - سالم عبد الاحد - محمد سعيد الحمو (مدير المدرسة ) -الشيخ محمد علي الياس العدواني -محمد علي عبد القادر -علي غزال -عبد المجيد راغب -محمد عبد القادر . 
هذه هي الاعدادية الغربية وهذا جزء بسيط من تاريخها الحافل بالانجازات التعليمية والتربوية والثقافية ويحق لمن تخرج ويتخرج منها ان يفخر لما لها من سمعة علمية طيبة .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق