الخميس، 19 نوفمبر 2015

دَمعٌ لـِبـَغـــداد .. دَمعٌ بالـمَـلايـيــن ِ  مَن لي بـِبـَغــداد أبـكـيـها وتـَبـكيـني ؟ 

صباحكم خير أحبتي الكرام والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
*********************************************



ومن روائع ماقيل في( بغداد -بغدادنا بغداد التي لم يرها لم ير الدنيا كما قال الامام الشافعي رضي الله عنه ) قصيدة شاعر القرنين الراحل الكبير الاستاذ عبد الرزاق عبد الواحد :
دَمعٌ لـِبـَغـــداد .. دَمعٌ بالـمَـلايـيــن ِ 
مَن لي بـِبـَغــداد أبـكـيـها وتـَبـكيـني ؟ 
مَن لي ببغداد ؟..روحي بَعدَها يَبـِسَـتْ 
وَصَوَّحـَتْ بَعـدَها أبـْهـى سـَـناديـني 
عـُدْ بي إلـَيهـا.. فـَقـيرٌ بَعـدَها وَجـَعي 
فـَقـيـرَة ٌأحـرُفي .. خـُرْسٌ دَواويـني 
قد عَرَّشَ الصَّمتُ في بابي وَنافِـذ َتي 
وَعـَشـَّشَ الحُزنُ حتى في رَوازيـني 
والشـِّعرُ بغـداد ، والأوجاعُ أجمَعـُها 
فانظـُرْ بأيِّ سـِهـام ِالمَوتِ تـَرميني ؟! 
وشكرا لاخي ا.د. مليح ابراهيم صالح شكر الذي ذكرنا بهذه الابيات الرائعة ... والصورة لشارع فلسطين في بغداد وللمصور الفوتوغرافي محمد علاء الدين وشكرا له .......ابراهيم العلاف


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق