الثلاثاء، 6 فبراير 2018

الابريق الموصلي للفنان الكبير شجاع بن منعة 1232 م



الابريق الموصلي للفنان الكبير شجاع بن منعة
الموصل في العهد الاتابكي الذي امتد من سنة 1127-1262 م شهدت ازدهارا علميا وفكريا وسياسيا واصبحت كما يقول الاستاذ الدكتور ابراهيم العلاف الاستاذ المتمرس في جامعة الموصل تتمتع بشخصية حضارية وازدهرت فيها العلوم والاداب والفنون والصنائع ومن ذلك صناعة التحف المعدنية وتكفيتها بالذهب والفضة وكان صناع الموصل يتميزون بالمهارة والدقة وكثيرا مما صنعوه موجود في المتاحف العالمية ومن الصناع المشهورين شجاع بن منعة الذي صنع الابريق المشهور وهو تحفة فريدة وهو عبارة عن ابريق من نحاس لايزال الاصل محفوظا في المتحف البريطاني صنعه في سنة 1232 م والابريق  كما يقول الاستاذ سعيد الديوه جي (رحمه الله ) في كتابه ( الموصل في العهد الاتابكي ) والذي نشره  سنة 1958 ، مغطى كله بأشكال هندسية مكفتة بالفضة وجسم الابريق وعنقه مضلعان لهما عشرة اوجه وفيهما مناطق افقية عديدة ومساحات محجوزة مختلفة الاشكال وعلى سطح الابريق زخارف ادمية وهندسية ونباتية وكتابية وفي القاعدة نرى رسوما مزخرفة وتقاطيع وجه وشكل لكف ومن الطريف اننا نقرأ وبشكل لايرى بالعين المجردة اسم صانعه شجاع بن مَنَعةْوتاريخ الصنع كما قلنا رجب سنة 629 هجرية الموافق للسنة 1232 وما موجود قرب النبي يونس ليس اصليا وقد سلم الابريق من التدمير لانه ليس تمثالا لانسان وانما عبارة عن اريق يسميه اهل الموصل الابريق الموصلي وقد صنعه الفنان الموصلي الاستاذ طلال صفاوي ................ابراهيم العلاف 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق