الخميس، 11 مايو، 2017

الاخلاق قبل الدين

قبل ايام قلتُ ان الاخلاق قبل الدين فمن لا اخلاق له لادين له واعترض احد الاخوان .وقد ذكرني الاخ والصديق الدكتور وائل الدسوقي من مصر الحبيبة بكتاب الاستاذ أحمد امين (الاخلاق ) وانه منذ سنة 1921 كان مقررا على طلبة المدارس الثانوية وقلت له انني عندما كنت تلميذا في الابتدائية في الخمسينات من القرن الماضي لم يكن مقررا علينا اي كتاب في الدين وانما كنا جميعا كعراقيين نعم كعراقيين ندرس كتاب بعنوان (الواجبات المدنية والاخلاقية ) لهذا نشأنا لانحب التفرقة ونحب وحدة العراق ونحب القانون ونحب الانضباط ونحب العمل ونحترم الاخرين اقصد نحن جيل مابعد انتهاء الحرب العالمية الثانية ...................ابراهيم العلاف

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق