السبت، 27 مايو، 2017

أوراق مسرحية موصلية ( 48 ) مسرحية (معلمتي ) ا.د. ابراهيم خليل العلاف

أوراق مسرحية موصلية ( 48 ) مسرحية (معلمتي ) 
ا.د. ابراهيم خليل العلاف
استاذ التاريخ الحديث المتمرس -جامعة الموصل 
 من الامور التي ينبغي ذكرها ، وتوثيقها ان المسرح الموصلي ، ومنذ بواكيره الاولى في اواخر القرن التاسع عشر وحتى كتابة هذه السطور لم يتوقف .قد تأتي أيام وأشهر وسنوات يتلكأ فيها أو ينحسر لكن ديموته مستمرة . ولابد عندما نريد ان نبحث عن جديد نلقاه ومما توفر لي وانا اتابع نشاطات المسرح العراقي في الموصل أنه حتى خلال السنوات الثلاث المنصرمة ، كان هناك مسرح موصلي . وقد وضعت يدي على معلومات مهمة في هذا الصدد منها ان وحدة  النشاط الرياضي والمدرسي في ممثلية وزارة التربية في أربيل قدمت مسرحية بعنوان : ( مُعلمتي )  تأليف وإخراج الكاتب المسرحي والمخرج المسرحي الدؤوب الصديق العزيز الاستاذ عبدالله جدعان ، وذلك على قاعة مسرح النشاط المدرسي في اربيل - اذار سنة 2017 بمناسبة عيد المعلم والمسرحية كرنفالية ملؤها كلمات التهاني والاحترام للمعلم مربي الاجيال.ومن محاسن الصدف ان من مثلها هم من 
هم طالبات ثانوية الامل للبنات وكلهن من بنات الاسر الموصلية التي نزحت من محافظات نينوى وتكريت والانبار .وهنا اود ان اسجل حقيقة مهمة وهي ان الاستاذ عبد الله جدعان هو من كان وراء هذا النشاط حيث أصر على ان تظل اخبار المسرح الموصلي سائدة حتى في اصعب الظروف فبارك الله به وأشد على يديه واتمنى له التألق الدائم .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق