الجمعة، 26 مايو 2017

أوراق مسرحية موصلية (46 ) فرقة المسرح الريفي ا.د. ابراهيم خليل العلاف

أوراق مسرحية موصلية (46 ) فرقة المسرح الريفي 
ا.د. ابراهيم خليل العلاف 
استاذ التاريخ الحديث المتمرس -جامعة الموصل 
تأسست فرقة المسرح الريفي سنة 19777 وكانت تابعة لمديرية التثقيف والارشاد الفلاحي في المديرية العامة لزراعة نينوى .ترأس الفرقة عند تأسيسها الاستاذ (قاسم يحيى الحسيني) وتولى الاستاذ (عبدالله جدعان) سكرتاريتها . مما يجدر ذكره أن الفرقة قدمت عروضا مسرحية كثيرة في القرى والارياف التي لايوجد فيها تيار كهربائي.وتشي المصادر المتداولة على انها قدمت المسرحية الواحدة في أكثر من 40 قرية نائية او قضاء او ناحية..وغالبا ما كانت العروض تتم ليلاً في باحة مفتوحة وسط القرية حيث يتجمهر اهالي القرية كباراً وصغاراً رجالاً ونساء اثناء تقديم العرض المسرحي وهم منبهرين بما يرونه من عرض مسرحي وما كان يرافقة من مؤثرات بصرية وموسيقية لهذا يتحدث الكثيرين من ابناء الريف عن ذكرياتهم عن تلك الايام ولاتزال تلك العروض عالقة في اذهانهم .
ضمت الفرقة ممثلين على الملاك الدائمي للفرقة وهم الاساتذة (عبدالله جدعان، صباحات محمد،  لؤي ميخا ، ناطق يونس،احمد غضبان ).. وكان ثمة ممثلين بعقود منهم الاساتذة ( عبدالرزاق ابراهيم، نجم الدين عبدالله سليم ، سميرة نافع،محمد حسن عباس) واستمر الامر هكذا الى ان تم الغاء مديرية التثقيف والارشاد الفلاحي وعقبها تم الغاء هذه الفرقة ايضا .

هناك تعليق واحد:

  1. كان لي شرف ان اكون سكرتيراً وممثلاً في فرقة المسرح الريفي التي قدمت خمسة عروض مسرحية في القرى النائية في اقضية ونواحي الموصل وتحديداً في القرى التي لم تصلها شبكة الكهرباء الوطنية،وكانت المسرحيات هادفة ارشادية تعليمية للفلاح عن انبثاق الجمعيات الفلاحية ومحو الامية والتعداد السكاني ممزوجة بمسحة غنائية كوميدية من واقع الفلاح.وكل مسرحية تعرض لأكثر من اربعين عرضاً.شكرا للدكتور المؤرخ الباحث [إبراهيم العلاف] الذي سلط الضوء على مقدمة تأسيس الفرقة في مدونته الخاصة.

    ردحذف