السبت، 24 سبتمبر، 2016

لاتسقني ماء الحياة بذلة ...بل فإسقني بالعزكأس الحنظل


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق