الأحد، 12 مارس، 2017

العراق بلد محوري في الوطن العربي والشرق الاوسط . ولابد ان يحتل المكانة التي يستحقها عربيا واقليميا ودوليا




العراق بلد محوري في الوطن العربي والشرق الاوسط . ولابد ان يحتل المكانة التي يستحقها عربيا واقليميا ودوليا .. ويقينا ان قيادة العراق اليوم ، وهي تخوض معارك شرسة من أجل إعادة ما خرج عن طوع بغداد ، أن تؤكد أنها في سياستها الخارجية تسعى ان توقف كل محاولات التدخل التي مارستها دول الجوار طيلة العقد المنصرم لسبب واحد هو الاحتلال الاميركي وتداعياته منذ 2003 .. كما انها تسعى لتأكيد وجه العراق العربي ودوره الفاعل عربيا ضمن الوطن أو العالم العربي كما يُسمى احيانا ولاضير .. وكذلك لابد للعراق ان يطلب من الولايات المتحدة الاميركية ومن الرئيس الاميركي دونالد ترامب أن يُصلح ما أفسده أسلافه ؛ فيعاون العراق مثلما فعلتْ اميركا مع اليابان والمانيا بعد الحرب العالمية الثانية 1939-1945 .. ولابد ان تشعر دول الجوار ان العراق اليوم اصبح قوي عسكريا ، وهو اليوم يمتلك أقوى قوة ضاربة في الشرق الاوسط .. وأن تحترمه ، وأن لاتتدخل في شؤونه ، وأن تُوقفْ تدخلاتها و حملاتها الاعلامية عليه ، وأن تعرف أن العراق لابد ان يكون موحدا ، قويا ، مُهابا مثلما هو في كل مراحل التاريخ ، وان وقت الضعف والانقسام انتهى ....ابراهيم العلاف

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق