السبت، 25 مارس، 2017

أرجو من المنظمات والجهات التي تقدم مساعدات في الموصل ان تسلم ما لديها الى الوكلاء وهم يقومون بتوزيعا على من يستحقها حسب البطاقة التموينية

أرجو من المنظمات والجهات التي تقدم مساعدات في الموصل ان تسلم ما لديها الى الوكلاء وهم يقومون بتوزيعا على من يستحقها حسب البطاقة التموينية ...يكفي المراءاة والتصوير التلفزيوني ولاتدعو الناس يتجمعون ففي ذلك خطر عليهم وعليكم من الناحية الامنية والله لايضيع أجر المحسنين ...سابقا كان الناس وخاصة من الاغنياء يتبرعون للفقراء ويكتبون في الصحف عبارة ((محسن لايود ذكر اسمه )) اقول هذا معلقا على ما رأيته من ان اعضاء المجمع الفقهي يقفون ليوزعوا المساعدات وومضات عدسات التلفزيون لم تكف عن الضوء .اين ما كنا نعرفه بأن من يريد ان يساعد الناس ان تكون اليد اليسرى لاتعرف ما اعطته اليد اليمنى .التقوا الله وكفوا عن المرآءاة ايها السادة .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق