الاثنين، 6 مارس، 2017

وزارة عبد الرحمن محمد عارف 10 مايس -10 تموز 1967 ا.د. ابراهيم خليل العلاف




وزارة عبد الرحمن محمد عارف 10 مايس -10 تموز 1967
ا.د. ابراهيم خليل العلاف
استاذ متمرس -جامعة الموصل 
 قال الفريق عبد الرحمن محمد عارف رئيس جمهورية العراق ان الظروف تتطلب منه تشكيل الوزارة .. وقد تشكلت الوزارة الجديدة في 10 مايس 1967 برئيس واربع نواب له وثلاثة وزراء دولة و17 وزيرا وكما يأتي :
الفريق عبد الرحمن محمد عارف رئيسا للوزراء 
طاهر يحيى نائب رئيس الوزراء
عبد الغني الراوي نائب رئيس الوزراء
اسماعيل مصطفى نائب رئيس الوزراء
فؤاد عارف نائب رئيس الوزراء ووكيل وزير إعمار الشمال
عدنان الباجه جي وزير الخارجية
شكري محمود شكري وزير الدفاع
عبد الرحمن الحبيب وزير المالية
عبد الستار عبد اللطيف وزيرالداخلية
مصلح النقشبندي وزير العدل
عبد الرحمن خالد القيسي وزير التربي
عبد الكريم هاني وزير العمل والشؤون الاجتماعية ووكيل وزير الصحة
احمد مطلوب وزير الثقافة والارشاد
فاضل محسن الحكيم وزير المواصلات
عبد المجيد الجميلي وزير الزراعة
عبد الكريم فرحان وزير الاصلاح الزراعي
محمد يعقوب السعيدي وزير التخطيط
كاظم عبد الحميد وزير الاقتصاد
خالد الشاوي وزير الصناعة
عبد الستار علي الحسين وزير النفط
احسان شيرزاد وزير البلديات والاشغال
عبد الرزاق محيي الدين وزير الوحدة
غربي الحاج أحمد وزير الدولة
اسماعيل خير الله وزير الدولة
ياسين خليل وزير الدولة
في 31 مايس 1967 استحدثت وزارة جديدة بأسم :" وزارة رعاية الشباب " بموجب القانون رقم  58 لسنة 1967 وصدر مرسوم جمهوري في 11 حزيران 1967 بتعيين الدكتور ياسين خليل وزيرا لرعاية الشباب .
كما استحدثت في 28 حزيران 1967 وزارة أخرى بأسم :" وزارة إعمار  الشمال " بموجب القانون رقم 72 لسنة 1967 وقد جاء ذلك استجابة للظروف التي نجمت عن هزيمة العرب في فلسطين إثر حرب حزيران 1967 والرغبة في تدريب الطلبة والشباب على حمل السلاح وتعميق الشعور الوطني والقومي عندهم .وكان من مهام الوزارة البدء بتشكيل كتائب الشباب وتدريبهم .
عُدت وزارة الفريق عبد الرحمن محمد عارف اكبر وزارة في تاريخ العراق المعاصر ، فلقد ضمت  25 وزيرا .. وهي اول وزارة يترأسها رئيس الجمهورية ، واول وزارة تضم اربعة نواب لرئيس الوزراء في تاريخ العراق وهي الوزارة السبعون منذ سنة 1921 والوزارة الحادية عشرة منذ ثورة 14 تموز 1958 وقد تعرضت الوزارة للانتقاد بإعتبارها لاتمثل القوى الوطنية والقومية ويعوزها الانسجام واعترض عليها الاكراد مع انها كانت تضم ثلاثة وزراء اكراد الا انهم عدوا ممثلين لانفسهم .
بعد حرب حزيران 19677 ادرك رئيس الجمهورية صعوبة الجمع بين منصبي رئاسة الجمهورية ورئاسة الوزراء لذلك كلف الفريق طاهر يحيى بتشكيل وزارته الرابعة .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق