السبت، 28 فبراير، 2015

قم للمعلم وفه التبجيلا *****كاد المعلم أن يكون رسولا صورة تاريخية جميلة تعود الى السبعينات نشرها الصديق الاستاذ صالح كريم -البصرة لمناسبة حلول عيد المعلم غدا .

قم للمعلم وفه التبجيلا *****كاد المعلم أن يكون رسولا
صورة تاريخية جميلة تعود الى السبعينات نشرها الصديق الاستاذ صالح كريم -البصرة لمناسبة حلول عيد المعلم غدا .. وهي توثق لاحتفال طلبة معهد الفنون الجميله في دورته الاولى والثانية في البصرة بعيد المعلم الذي يصادف في الاول من اذار -مارس من كل سنة ... وفي الصوره عدد من مدرسي المعهد ومدير المعهد الاستاذ عبد الجبار محمد صابر .......................شكرا لاخي وصديقي الاستاذ صالح كريم الباهلي المربي والتشكيلي المعروف ...........ابراهيم العلاف

حدث في مثل هذا اليوم ال 28 شباط -فبراير في العراق من "موسوعة الاحداث والشخصيات العراقية "

حدث في مثل هذا اليوم ال 28 شباط -فبراير في العراق
من "موسوعة الاحداث والشخصيات العراقية " للمرحوم الاستاذ سمير عبد الرحيم الجلبي
*************************************************************
28/2/1898 ولد الأمير زيد أصغر أبناء الشريف الحسين في إستانبول. انضم إلى الجيش العربي الذي دخل دمشق في نهاية الحرب العظمى وتقلد عدة مناصب في الدولة العراقية منها مناصب دبلوماسية. توفي في باريس عام 1970.
28/2/1915 أعدم أحد الفارين من الخدمة العسكرية في الجيش العثماني وهو اليهودي بنيامين بن يعقوب ثم ازدادت مشاهد الإعدامات في العراق.
28/2/1916 توفي في كربلاء الشاعر العراقي عبدالمهدي الحافظ، رئيس بلدية كربلاء ونائبها في مجلس المبعوثان العثماني (1908- 1912).
28/2/1918 أسست دائرة الري في العراق.
28/2/1928 ذكر تقرير للجنة التي شكلتها في 27 كانون الثاني 1927 الجمعية الطبية البغدادية (العراقية في 1935) لدراسة مشكلة ارتفاع عدد وفيات الأطفال وإيجاد الحلول لها أن عدد الوفيات بلغ 208 بين كل ألف مولود قبل إكمال السنة الأولى. وأظهرت دراسة اللجنة لدراسة مياه الشرب في بغداد أن أنابيب الإسالة لا تصل إلى سوى 900 دار من مجموع 31 ألف دار.
28/2/1932 أسست جمعية الهلال الأحمر في العراق.
28/2/1935 ولد العلامة الشيخ محمد صادق الصدر الذي اغتيل وتوفي في 19 شباط 1999 .
28/2/1938 أسس معسكر الرشيد في بغداد.
28/2/1941 عقد اجتماع سري للزعماء القوميين العراقيين ومنهم رشيد عالي الكيلاني ويونس السبعاوي والقداء صلاح الدين الصباغ وفهمي سعيد ومحمود سلمان تعهدوا فيه ببذل أقصى الجهود لتحرير الوطن العربي من الاستعمار واستقلال الأقطار العربية كافة.
خاض فريقا القوة الجوية واتحاد الكرخ بكرة القدم المباراة النهائية في ساحة الكشافة وسجل فيها ناصر جكو الهدف الوحيد في مرمى اتحاد الكرخ.
28/2/1959 عاد العقيد عبدالوهاب الشواف إلى الموصل بعد أن نقل إلى رفاقه حالة التوتر في الموصل.
28/2/1970 قررت المحكمة الخاصة برئاسة طه ياسين رمضان الحكم غيابيا بإعدام عبدالرزاق النايف رميا بالرصاص ونشر القرار في "الوقائع العراقية" في 11 آذار 1970.
كما علم أن النقيب عبدالستار سبع العبوسي، منفذ الهجوم على قصر الرحاب صباح 14 تموز 1958، قد انتحر.
28/2/1975 أسست الجامعة التكنولوجية في بغداد.
28/2/1980 اختفى القياديان الشيوعيان العراقيان د. صفاء الحافظ ود. صباح الدرة.
28/2/1984 توفي عالم الآثار والأكاديمي العراقي طه باقر الذي ولد عام 1912. تفوق في الدراسة الثانوية وأرسل في بعثة لدراسة علم الآثار في الولايات المتحدة ولدى عودته بعد نيله شهادة الماجستير خرجت لاستقباله 50 سيارة من مجموع 80 سيارة في مدينته الحلة.
توفي أستاذ القراءات السبع الحاج عبدالفتاح الجومرد الذي ولد في الموصل عام 1902.
28/2/1987 توفي الشاعر والكاتب العراقي د. أكرم فاضل المولود في الموصل عام 1918.
28/2/1991 اندلعت أعمال عنف واسعة في المحافظات الجنوبية ضد نظام صدام حسين مع عودة القوات العراقية من الكويت.
28/2/1991 أعلن الرئيس الأمريكي بوش الأب وقف إطلاق النار في حرب الخليج الثانية بعد 42 يوما من بدئها وانسحاب القوات العراقية من الكويت.
28/2/1995 اغتيل القاضي قيدار اسماعيل الجليلي الذي ولد في الموصل في 17 نيسان 1914.
28/2/2002 أعلن وفاة الطبيب الجراح سلمان فائق آل شاكر. ولد في بغداد وتخرج في كلية الطب في بغداد وتخصص في الجراحة في انكلترا وشغل عدة مناصب منها الطبيب الخاص للملك فيصل الثاني وعميد كلية الطب. أسس مستشفى له في العلوية وسمي شارع باسمه. رحل إلى لندن عام 1993 وتوفي هناك. كما اغتيل الشاعر العراقي محمود البريكان. ولد في الزبير عام 1931.
28/2/2003 أعلن العراق موافقته على تدمير منظومته الصاروخية خلال 24 ساعة.
28/2/2005 قتل نحو 135 شخصا وأصيب 148 آخرون في تفجير أمام مركز طبي لفحص طالبي الانضمام إلى الجيش والشرطة ودوائر خدمية أخرى في الحلة تبنته جماعة أبو مصعب الزرقاوي. وقتل 8 مسلحين في واسط و9 عراقيين آخرين في مناطق مختلفة. كما قتل جندي أمريكي واعتقل العشرات. واغتيل أحمد سعدي زيدان الأكاديمي في جامعة الأنبار. وأعلن ان الدكتور موفق يحيى حمدون معاون عميد كلية الزراعة بجامعة الموصل قد تعرض لمحاولة اعتيال .
28/2/2006 ذكرت جريدة الحياة اغتيال الدكتور عصام شريف التدريسي في قسم التاريخ بجامعة بغداد وزكي جبار لفتة الساعدي الأكاديمي في كلية الطب البيطري وباسم المدرس الأكاديمي في كلية الآداب بجامعة بغداد وليث عبدالعزيز الأكاديمي في كلية العلوم بجامعة النهرين.
28/2/2007 قتل 51 عراقيا في تفجير في سوق للحيوانات الأليفة ببغداد وقتل 7 في تفجير مسجد وقتل آخرون في حوادث متفرقة. وقتل في المقدادية فؤاد وأحمد شقيقا سليم الجبوري النائب والناطق باسم جبهة التوافق العراقية. واغتيل العقيد عبدالهادي محمود العبيدي من دائرة الجنسية في الموصل مع سائقه.
28/2/2005 أعلنت وفاة الدكتور ماجد عبدالرضا الأكاديمي والسياسي والكاتب اليساري العراقي الذي ولد في الكوت عام 1937.
28/2/2006 قتل 4 جنود بريطانيين وجندي أميركي وقتل نحو 70 شخصا وأعلن مقتل نحو 400 منذ تفجير مرقد سامراء.
28/2/2011 توفي المهندس المعماري العراقي محمد علي الشهرستاني وله إنجارزات هندسية مهمة في العراق والسعودية وأيران وبريطانيا.
28/2/2013 قتل 23 شخصا في هجمات بالسيارات المفخخة والعبوات الناسفة في بغداد وضواحيها. وغرق 8 أشخاص في حادث غرق المطعم اللبناني العائم في منطقة المسبح ببغداد.
ـالصور : الاستاذ طه باقر -السيد محمد محمد صادق الصدر -العقيد الركن عبد  الوهاب الشواف -غرق المطعم اللبناني العائم -الشاعر محمود البريكان ......مع تحياتي :ابراهيم العلاف


الدكتور ماجد عبد الرضا 1937- 2005 ا.د.ابراهيم خليل العلاف



                                                               صورة الدكتور ماجد عبد الرضا 
 الدكتور ماجد عبد الرضا 1937- 2005 
ا.د.ابراهيم خليل العلاف
استاذ متمرس -جامعة الموصل 
الدكتور ماجد عبد الرضا نوري الطائي ،واحد من أساتذة العلوم السياسية في العراق ،عرفناه من خلال كتاباته في الصحف والمجلات . فضلا عن تأليفه عددا من الكتب، والكراريس الفكرية والسياسية والثقافية .كان أستاذا جامعيا معروفا ، وسياسيا مناضلا ،وإنسانا بسيطا متواضعا شغل في أواسط السبعينات من القرن الماضي عضوية اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي .وقد تقلب في المواقع الحزبية داخل الحزب واتفق مع البعض واختلف مع الآخر، وتعرض للاعتقال أكثر من مرة،وانتقده بعض زملائه على عدد من مواقفه وخياراته ،ولامه آخرون، وامتدحه فريق ثالث وهكذا الحياة . وسواء اتفقنا معه أو اختلفنا فأن للرجل تاريخ ليس من السهولة تجاوزه وأرجو ان يتفهم ذلك مناؤيه ومحبيه .ونحن هنا لابد أن نذكره ونستذكره بالرغم من اعتراضنا على بعض توجهاته ومواقفه التي هي نتاج ظروف صعبة ومعقدة يعرفها كل من يمارس العمل السياسي في العراق .
ولد في مدينة الكوت –محافظة واسط سنة 1937 ،وأكمل دراسته الأولية والجامعية ببغداد .ثم سافر إلى جيكوسلوفاكيا (جمهورية جيكيا حاليا ) سنة 1961 ،ليكمل دراسته العليا .. لكنه حصل على الدكتوراه في فلسفة التاريخ من أكاديمية العلوم الاجتماعية في صوفيا ببلغاريا سنة 1984 .
كتب عنه صديقنا الأستاذ حميد المطبعي في موسوعته :" موسوعة أعلام العراق في القرن العشرين"  يقول : إن ماجد عبد الرضا كاتب و" باحث سياسي ،وظف كتاباته وطاقاته في سبيل حركة التحرر الوطنية " . لم يشغل في بداية حياته أي وظيفة حكومية بل إنصرف إلى الكتابة والنضال في سبيل أهدافه .
له مؤلفات عديدة منها :
*مقدمة في دراسة الفلسفة الماركسية، 1968.
*مدخل لدراسة الاقتصاد السياسي، 1968 (وطبعة 1975 ) .
*القضية الكردية في العراق، 1969(وطبعة 1975 ).
*المسألة الكردية في العراق إلى سنة 1960  وطبعه 1970.
*حركة الشبيبة العراقية :آراء وملاحظات، 1974 .
في سنة 1973 حصل على وسام هيئة مجلس السوفييت الأعلى .
توفي إثر مرض عضال في 28  شباط –فبراير سنة 2005.  نعته رئاسة جامعة بغداد وكلية العلوم السياسية فيها ، والأوساط الثقافية والتربوية في العراق وكتبت عنه جريدة الزمان (اللندنية ) نبذة موجزة في عددها الصادر في7 آذار-مارس سنة 2005 .
*المقال منشور في :http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=2

القاضي الاستاذ قيدار إسماعيل الجليلي 1914-1995 .. لنستذكره اليوم ا.د.ابراهيم خليل العلاف

القاضي الاستاذ قيدار إسماعيل الجليلي 1914-1995 .. لنستذكره اليوم 
ا.د.ابراهيم خليل العلاف 
استاذ متمرس -جامعة الموصل 
في مثل هذا اليوم 28 من شباط سنة 1995 أغتيل في بغداد القاضي الموصلي المرحوم الاستاذ قيدار اسماعيل الجليلي ..والاستاذ قيدار اسماعيل الجليلي من آل الجليلي الكرام.. الاسرة الموصلية العريقة التي حكمت الموصل بين سنتي 1726و1834 م ، وكان منها الولاة والوزراء ورجال الحرب والقلم والتعليم والادارة والقضاء . ولد في الموصل في 17 نيسان سنة 1914 ، واتم دراسته الابتدائية والمتوسطة والاعدادية في الموصل ، وبعد تخرجه في كلية الحقوق في بغداد ، تدرج في المناصب الحقوقية والقضائية ، فصار حاكما ، وشغل منصب حاكم بداءة الموصل الأول ثم نقل الى بغداد واستقر فيها .. وهناك وفي 28 شباط 1995 سطا لصوص على داره واغتالوه رحمه الله .
عمل عضوا في محكمة تمييز العراق . وكان قاضيا عادلا ، وانسانا نبيلا . وقد عُرف عنه اهتمامه بالرسم والتصوير . ترك مجموعة طيبة من الصور الفوتوغرافية الرائعة التي قام بنشر عدد منها الصديق الدكتور اسماعيل الجليلي منها صورته لجوانب من شارع الرشيد : أوتيل(فندق ) الاهالي الجديد وشارع الرشيد وواجهة أوتيل الزهور وقد التقط الصور في 19 مايس سنة 1939 عندما كان طالبا في كلية الحقوق ببغداد ....رحم الله الاستاذ قيدار وجزاه خيرا على ماقدم وانا لله وانا اليه راجعون .

صورة تاريخية رائعة لابناء وسكان الصرائف في بغداد وهم يرحبون في الايام الاولى لثورة 14 تموز 1958 بالتغيير

صورة تاريخية رائعة لابناء وسكان الصرائف في بغداد وهم يرحبون في الايام الاولى لثورة 14 تموز 1958 بالتغيير وبالزعيم عبد الكريم قاسم قائد الثورة وقد استجاب الزعيم فبنى لهم مدينة الثورة...لاحظوا -أحبتي - انهم يرفعون ايضا صورة الرئيس جمال عبد الناصر............شكرا اخي الاستاذ علي مؤيد .............ابراهيم العلاف

صديقنا الفيسبوكي الشاعر باسم فرات إبن بطوطة العصر الحديث وأنا اسميه (الباسم الفرات العذب ) غدا الاحد مع الدكتور مجيد السامرائي في برنامج "أطراف الحديث "

صديقنا الفيسبوكي الشاعر باسم فرات إبن بطوطة العصر الحديث وأنا اسميه (الباسم الفرات العذب ) غدا مع الدكتور مجيد السامرائي في برنامج "أطراف الحديث " من على قناة الشرقية (الفضائية ) تابعوه أحبتي الكرام ............ابراهيم العلاف

صورة تاريخية تذكارية تجمع بين الشاعر الكبير الاستاذ أحمد شوقي والموسيقار الكبير الاستاذ محمد عبد الوهاب

صورة تاريخية تذكارية تجمع بين الشاعر الكبير الاستاذ أحمد شوقي والموسيقار الكبير الاستاذ محمد عبد الوهاب ........................من ارشيفي الشخصي ....ابراهيم العلاف

صورة جميلة ل"حلاق بغدادي أصيل " لايعرف الا حلاقة زبائنه نمرة صفر

صورة جميلة ل"حلاق بغدادي أصيل " لايعرف الا حلاقة زبائنه نمرة صفر والزبون يستسلم له بكل بساطة ...الصورة بعدسة المصور محيي عارف ونشرت في جريدة الثورة (البغدادية ) ضمن زاوية "بعدسة مصور قديم " ....................ابراهيم العلاف

الملا أو الخوجة أو المعلم في الكتاب والجمع كتاتيب

الملا أو الخوجة أو المعلم في الكتاب والجمع كتاتيب وكانت ثمة كتاتيب للصبيان وكتاتيب للبنات وفي الكتاب نظام صارم يتعلم الطفل القرآن الكريم والحديث النبوي وشيئا من الحساب ....كتاب بغدادي قديم يرجع الى مطلع القرن العشرين بعدسة المصور محيي عارف نشرت في جريدة الثورة (البغدادية ) ضمن زاوية :" بعدسة مصور قديم " ...................................ابراهيم العلاف

السيدة الدكتورة عصمت السعيد زوجة السيد صباح بن نوري السعيد رئيس وزراء العراق المزمن وقد الفت كتابا جميلا عن عمها اي والد زوجها وهي مصرية

للتاريخ وللتاريخ فقط :
******************
السيدة  الدكتورة عصمت السعيد زوجة السيد صباح بن نوري السعيد رئيس وزراء العراق المزمن وقد الفت كتابا جميلا عن عمها اي والد زوجها وهي مصرية في الصور غلاف الكتاب وصورة السيد نوري السعيد مع حفيديه فلاح وعصام اولاد صباح وصورة صباح
وصورة السيدة عصمت السعيد مع ولديها فلاح وعصام والسيده الدكتورة عصمت السعيد هي ابنة أحد رؤساء الوزارات المصريين وهي حاصله على شهادة الدكتوراه الحلقة الثالثة من جامعة السوربون واطروحتها عن" مجلس اﻻعمار في العراق" وقد ناقشتها قبيل 14 تموز 1958 وهي مطبوعة بالفرنسية وقد حضر نوري السعيد المناقشه كما قالت السيدة السعيد للمؤرخ الصديق الاستاذ الدكتور غسان الهيتي .عملت في bbc لتعيل اطفالها .........ابراهيم العلاف


كتب الصحفي العراقي المخضرم الصديق الاستاذ زيد الحلي على صفحته يقول : عذرا اصدقائي في دمشق ..




كتب الصحفي العراقي المخضرم  الصديق
الاستاذ زيد الحلي على صفحته يقول : عذرا اصدقائي في دمشق ..
اربعة ايام ، كأنها الشهد قضيتها في الشام ... دمشق الحبيبة التي تسكن وجدان كل مواطن غيور على امته ، مازالت على جمالها وحنانها ، وهي تستقبل ضيوفها في ود وكبرياء ، وثقة ، وبسمة رغم جراح مؤامرة الحاقدين والظلاميين ..
عذرا اصدقائي في دمشق مدينة الياسمين ، لأنني لم اتمكن رؤية معظمكم ، فالسفرة قصيرة ، ومحبتكم شاسعة لاتليق بها كلمة ( اشلونكم ) بل عناق وسهر وحكايا لاتنتهي .. عذرا .. عذرا ..
( قرأت سورة الفاتحة على روح صديقي الشاعر عبد الوهاب البياتي المدفون في مقبرة ( زين العابدين ) وهي تبعد مسافة ليست قليلة عن قبر (محيي الدين بن عربي ( الذي كان يتمنى ان يدفن بالقرب منه ... والبياتي هو القائل في دمشق :
دمشق صارت وطناً للذي
أحبها في القرب والبعد
حبي لها قصيدة في دمي
كتبتها وجداً على وجد

الموضوعات التي نشرتها في مدونتي :مدونة الدكتور ابراهيم العلاف " خلال شهر شباط 2015 :

الموضوعات التي نشرتها في مدونتي :مدونة الدكتور ابراهيم العلاف " خلال شهر شباط 2015 :
********************************************************************************
الشيخ راشد بن سعيد ال مكتوم ودوره السياسي والاقتصا...
الامن الكاذب
صورة جميلة ونقية وواضحة لبناية شركة التأمين في الموصل
رواية" باب الخروج " التي تنبأت بالاحداث التي وقعت ...
العدد الثالث من مجلة " ضفاف "
قصة دار ابن الاثير للطباعة والنشر -جامعة الموصل
صور التقطها لكم من مدينة عقرة -(بالكردية ئاكرێ,Akr...
تُعد جنازة الرئيس جمال عبد الناصر رئيس الجمهورية ا...
أهلا بأحبتي ونعود الى التواصل نهاركم جميل
من نتاجات مؤرخ ميسان الاستاذ جبار عبد الله الجويبر...
رموز من محافظة ميسان
من نتاجات مؤرخ ميسان الاستاذ جبار عبد الله الجويبر...
الاخ والصديق والزميل الاستاذ الدكتور طاهر البكاء ....
جماعة بغداد للفن الحديث للاستاذ الدكتور ابراهيم خل...
الدعوة الى إلغاء وزارة التعليم العالي والبحث العل...
ساعة بلا فيسبوك بقلم :الدكتور صبري صيدم
صدر الجزء الاول من كتاب (مدينة الناصرية ..تاريخ ور...
وهذه صورة تاريخية من مدينة المجر الكبير -العمارة
عروس الثلج * شعر :نجاة سلطان
ذكريات سامي مهدي عن المربي الاستاذ عباس علي القرة...
اللواء الركن المتقاعد حسين العمري ..سيرة قلمية ا....
إستبيان هيئة النزاهة في العراق عن الرشوة وانتشارها...
نقل جامعة الانبار خارج المحافظة قرار غير معقول
الهاجس شعر : الدكتور محمد راضي جعفر
أحداث الثاني من شباط -فبراير في العراق من "موسوعة...
رواتب و صرفيات العائلة المالكة العراقية 1921-1958...
الدكتور أحمد عبد الستارالجواري وزير التربية الاسبق...
"موسوعة المؤرخين والآثاريين اليمنيين المعاصرين " ل...
حب من أول نظرة قصة قصيرة جدا بقلم :ثبات نايف
أحداث اليوم الثالث من شباط -فبراير من "موسوعة الا...
إلغاء وزارة الهجرة والمهاجرين
غبن المشارقة للمغاربة : بقلم : ا.د. محمود صالح الكروي
يوم تسجيل الاناث في الموصل* ا.د.ابراهيم خليل العلاف...
الوزارات العراقية في عهد الجمهورية الاولى 1958-196...
كم يقرأ المصري في العام ؟
وفاة السيد صلاح السيد مجيد السيد حمو
وفاة الدكتور ابراهيم علاوي ا.د. ابراهيم خليل العل...
الشاعر العباسي جحظلة ينتقد عصره
الوزير ابن الفرات وبيع المناصب
وفاة الاستاذ الدكتور عبد الجليل البرزنجي استاذ طب ...
أحداث اليوم الخامس من شباط في العراق من "موسوعة ا...
صباح الخير أخواتي صباح الخير إخواني
محاضر جلسات المحكمة العسكرية العليا الخاصة
من مصادر دراسة تاريخ العراق المعاصر
حمدي قنديل وكتابه :" عشت مرتين "
أحمد عباس صالح ومذكراته :"عُمٌر في العاصفةِ "
الدعوة الى غلق قنوات قضائية عراقية
حب الاوطان
وفي قضاء أبي الخصيب بالبصرة الحبيبة شناشيل
باصات النجف الخشبية
الحقدُ صفةٌ ذميمةُ
عدد من يقرأ لي في موقعي الفرعي في ( موقع الحوار ال...
رحيل الاستاذ عبد المجيد محمد العيساوي أحد المناضلي...
عبد الرزاق الهلالي وحديث الذكريات * ا.د.ابراهيم خل...
من مقالات الاستاذ عبد الرزاق الهلالي
الاستاذ عبد الرزاق الهلالي في حضرة الملك الحسين بن...
الاستاذ عبد الرزاق الهلالي مع طلاب دورة التنمية ال...
الاديب والكاتب الموسوعي العراقي الاستاذ عبد الرزا...
الصورة اثناء عمل الاديب والكاتب الموسوعي العراقي ...
عبد الرزاق الهلالي وحديث الذكريات * ا.د.ابراهيم خل...
كتب للهلالي عبد الرزاق طبعت بعد وفاته
الكاتب التراثي العراقي الاستاذ زهير احمد القيسي
نماذج من تواقيع عدد من وجهاء الموصل ورموزها وتجاره...
جمعتكم مباركة ، ونهاركم جميل تقبل الله الطاعات
موعد صلاة الجمعة اليوم في مدينتي :الموصل الحدباء ا...
مجلة المصور (القاهرية ) في عددها الخاص"نحن العرب "...
مشروع (مور ) للطريق الموحد من الخليج العربي الى ال...
اللواء الركن حسين العمري متصرفا للواء الكوت (محافظ...
صورة تاريخية لقيصرية اليوزبكية في الموصل
بيت خاتون خوقة في الموصل
شارع نينوى في مدينة الموصل خلال قرن 1913-2013
أحداث السادس من شباط من "موسوعة الاحداث والشخصيات ...
الاستاذ جليل الخزرجي ....استذكار ا.د. ابراهيم خلي...
أحداث يوم 7 شباط في العراق
الدكتور كاظم هاشم نعمة ودوره في في ترسيخ الكتابة ا...
الاستاذ جليل الخزرجي ....استذكار ا.د. ابراهيم خلي...
الصور الذهنية الثابتة ومخاطرها
لماذا لازالوا يطلبون العون من الغرب ؟
عندما اصبح العربي يعرف بمذهبه !
بغداد في الليل
(أحلام!) شعر : عبد الخالق الركابي
فيك يا موصلُ كل ما أحببتْ
الثلوج في كردستان العراق
عن ثورة الشريف حسين
سلفادور دالي : انا لست غريبا ولكن بالتأكيد انا غير...
لوحة للتشكيلي الفونس ليوبولد
ضاقت فلما استحكمت حلقاتها **** فرجت وكنت اظنها لات...
ان حقائق التاريخ تنبئنا ان كل من استعان بالاجنبي خ...
هل من المعقول وهل يقبل الله عزوجل والمخلصبن ان تصب...
الصاروخ الروسي "توبول أم" الملقب بـ الشيطان ..
الموصل مدينتي : وقاها الله شر الطائرات الاردنية ...
في بغداد وحتى تتكامل اجراءات فتح الشوارع وازالة بع...
"الليبرالية.. نشأتها وتحوّلاتها وأزمتها في مصر" تأ...
الدكتورة مديحة محمود البيرماني وهي عراقية مغتربة ت...
الانسان بحاجة الى التأمل
المحمل المكي الى الحجاز
مُسْبَقـةُ الصُّنْعِ شعر : سعدي يوسف
إنتظارات شعر : سامي مهدي
أسرع شعر :الدكتور وليد الصراف
الكتاب أم الفيسبوك ؟ ينبغي ان نعود بين فترة وأخرى ...
أعترف بأني:لا أعترف بالعشيرة والطائفة والأيديولوجي...
جحيم الكلام شعر : معد الجبوري
مدونة الرمل شعر : الدكتور عارف الساعدي
(أشعار للحزن) شعر : محمد علي الخفاجي
أنا وهولاكو شعر :عدنان الصائغ
الشعر غذاء الروح .. ووسيلة الانسان في أن يحلم بغد ...
الخروج من وادي العقيق شعر :سالم الخباز
معالم من الموصل الحبيبة المحروسة بإذن الله
مجلة "الجديد " العدد الاول
زهــــــــيــريــــــــات* شعر : عبد الكريم كاصد
السدرة * شعر : عبد الوهاب إسماعيل
يا أهلـَنـا.. ليسَ في حَـربِ العـِدا خـَلـَلٌ ****...
تساؤل
قضية الاميرة عزة وزواجها من الجرسون الايطالي وانقل...
من مقالاتي المنشورة في موقعي الفرعي "ابراهيم العلا...
من مقالاتي المنشورة في موقعي الفرعي "ابراهيم العلا...
عادل محمد البكري .. الطبيب والمؤرخ والباحث
قضية زواج جنفييف آرنولت بالملك فيصل الثاني في 22 ح...
الشعر غذاء الروح وقراءته ضرورية
أحداث التاسع من شباط في العراق من "موسوعة الاحداث...
أحداث الثامن من شباط في العراق من "موسوعة الاحداث...
ذكريات الاستاذ سامي مهدي عن الشاعر الكبير محمود در...
سلامات للاستاذ الدكتور هادي نعمان الهيتي الكاتب وا...
تمثلات الحداثة في ثقافة العراق ......كتاب للاستاذة...
تحياتي واعتزازي بصديقي وأخي الدكتور بهنام عطا الله...
رواية كلاسيكية .....ذهب مع الريح
واجهة لبيت تراثي موصلي
أنا والدكتور عادل البكري
العميد طاهر عبد الغفور الاطرقجي من قادة الجيش العر...
قراءة للوحة حلم واحد للتشكيلي الاستاذ ماهر حربي بق...
ابراهيم العلاف وظاهرة "الفراغ النوعي"
سلسلة الموسوعة الصغيرة 1977-1985
لقطات نادرة وجميلة ولن تتكرر
من تاريخ السليمانية -الجيش العثماني
بائع جرائد في لندن 1910
عظمة الحضارة الاشورية في نينوى -الموصل
كتاب لايقرأون
صلاة العصر في مدينتي الموصل الحدباء حان موعدها
علي الطنطاوي .. الأديب الفقيه بقلم : ا.د. سعيد عدن...
الفرنسيين ومحاولة محو الهوية الجزائرية
إيه يا بلد من ‫#‏مذبحه‬ ل مذبحه
أنا كلي دم .. قتلت ؟ ..... والا اتقتلت
طائرات حربية بريطانية وأخرى اردنية تشن غارات على غ...
أحداث العاشر من شباط في العراق
وفاة السيد صلاح سالم العلاف 1957-2015
التاريخ وأزمته في مصر
ماقاله الاستاذ الشاعر طلال عبد الرحمن بحق الدكتور ...
والعراق الذي نفتقد نصف تاريخه أغان وكحل ونصف طغاه...
رواتب تقاعدية للزعيم عبد الكريم قاسم وللفريق عبد ا...
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أهلا بكم أخواتي ....
قضية وصول التوراة (العراقية ) الى اسرائيل !!!
الإستقرار في العراق :رؤية أكاديمية اميركية
المسؤولين الاميركان يقولون ان هدفنا هو تمكين الع...
حلقات من برنامجي التلفزيوني (شذرات )
أجاب دمعي وما الداعي سوى طلل شعر : أبو الطيب المتن...
الصَدع شعر :ماجد أحمد دخيل
عجائب بغداد رواية للاستاذ وارد بدر السالم عرض ون...
تأثيرات التجربة الناصرية في العراق حتى سنة 1970 أ ...
ملحق ( الدنيا) عن جريدة الاتحاد (البغدادية ) كتب ...
تحياتي واعتزازي بجهود صديقي الكبير الصحفي المخضرم ...
صورة جميلة تجمع العاملين في جريدة البلاد (الكندية ...
وفاة الشاعرة العراقية السيدة آمال الزهاوي
آل حمو القدو في الموصل ا.د.ابراهيم خليل العلاف
أحداث الحادي عشر من شباط من " موسوعة الاحداث والش...
إنضمام الاخ الاستاذ ماجد أحمد دخيل الى اتحاد كتاب ...
انضمام الاخ الدكتور عمر الكتبي الى اتحاد كتاب الان...
انضمام الاخ الاستاذ الدكتور سعيد عدنان الى اتحاد ك...
انضمام الاخت الدكتورة آمال علي الى اتحاد كتاب الان...
صوره تذكارية جميلة نشرها الصديق الاستاذ عبد القادر...
صورة تاريخية لاطفال بغداديون في سنوات العشرينات
لوحة رائعة للتشكيلية ايمان البستاني بعنوان " حزن ج...
أعلام ورموز الصحافة العراقية المخضرمين
الساعة 12 ليلا .... تصبحون على خير ...أحبتي الكرام...
أحداث الثاني عشر من شباط فبراير في العراق من "موس...
أحداث اليوم الثالث عشر من شباط -فبراير في العراق
صلاة الجمعة في جامع ذي النورين -الموصل 12:22
انضمام الاخت الاستاذة إيمان البستاني الى اتحاد كتا...
انضمام الاخ الاستاذ الدكتور مظفر عبد الله الامين ا...
إنضمام الاخ الاستاذ ليث الحمداني الى اتحاد كتاب ال...
إنضمام الاخ الاستاذ حسن السراي الى اتحاد كتاب الان...
جمعتكم مباركة ان شاء الله
صالح مهدي العزاوي رحمه الله
غيرترود بيل (تقارير الاستخبارات البري... أوراق منس...
أوراق منسية من تاريخ الجزيرة العربية
صورة تاريخية لاثنان من شرطة المرور في شارع الرشيد ...
صورة لمقهى في شارع الرشيد ببغداد التقطت سنة 1950
العرضحالجي -كاتب العرائض في بغداد ...................
تحية لاخي وصديقي وزميلي العزيز المؤرخ العراقي الكب...
إختيار شعر :نجاة نايف سلطان
الكوريـــــون العـــــــرب ..درسة ميدانية أطروحة ...
شخصيات عراقية كُتبت عنها رسائل وإطروحات جامعية
رسائل عن كوريا في قسم التاريخ -كلية الاداب -جامعة ...
اللهم إحفظ الموصل وأهلها
الدكتور ابراهيم العلاف امام المسرح الوطني في عشق آ...
وهذه صورة الصديق المرحوم الشاعر الاستاذ طلال عبد ا...
الدكتور ابراهيم العلاف والدكتورة تبسم فردوسي والدك...
الدكتو ابراهيم العلاف بلباس الرأس التركمانستاني
الدكتور ابراهيم العلاف مع عدد من الشباب التركمانست...
أقول لهذا الشعب لاينفع القول ُ أكنت كذا بالله ياشع...
أحداث الخامس عشر من شباط -فبراير في العراق
الصحيفة العربية صدرت قبل يومين
تحياتي واعتزازي بأخي وزميلي وصديقي الاستاذ الدكتور...
صورة تاريخية جميلة تجمع بين المؤرخ والكاتب التراثي...
لاتكن للعيش مجروح الفؤاد *****إنما الرزق على رب ال...
صورة تاريخية جميلة تجمع بين الباحث والكاتب الاستاذ...
فرقة الزبانية (العراقية ) 1947 ا.د. ابراهيم خليل ...
صورة تاريخية تذكارية تجمع اعضاء مجلس إدارة "مركز د...
جولة في اسواق الموصل وخاناتها وقيصرياتها ...ابراهي...
الاستاذ وعد الله إبراهيم مربيا وشاعرا وناقدا ا.د....
تهنئة صادقة للاخ والزميل المؤرخ الكبير الدكتور أشر...
الاستاذ ياسر عبود العلواني يكتب عن الاستاذ الدكتور...
لوحة للاستاذ الدكتور إياد الحسيني خط فيها( آية الك...
دورة عبد القادر العبيدي في مدينة الزهور في الجانب ...
أحداث يوم 16 شباط -فبراير في العراق من "موسوعة الا...
الغرب في كل تجارب امتنا معهم .. يبغي تشجيع النظم ا...
وفاة خبير الصناعة النفطية العراقية الكبير الاستاذ ...
في المكتبات : أناجيك ِ ....المجموعة الشعرية للصديق...
حان الان موعد صلاة العشاء في مدينتي الحبيبة المحرو...
حوار مع الدكتور ابراهيم العلاف
سعيد الحاج ثابت في المؤتمر الإسلامي العام 1931
كان هناك حرس وطني ثم دمج والان يخطط لعودة الحرس ال...
مصادر مهمة في تاريخ مصر الحديثة
وما اذا صفعت النعال وجوههم شكت النعال لآي ذنب تصف...
من علِم التاريخ زاد عقله
من كان فوق الشمسِ موضعه فلا شيء يرفعه ولايضع ُ
الحمد لله يبقى المجد والشرف ً إن العراق أمامي حيثم...
أنا العراق لساني قلبه ودمي فراته وكياني منه أشطار...
" العراقيون "أهل العقول الصحيحة ، والشهوات الممدوح...
له أيادِ اليً سابقة ٌ أعد منها ، ولا أعدًدها
الرجال أربعة
أن نهر السين ،وكل الآبار قد جفت ، فلم يجد الفرنسيو...
رسالة بخط المرحوم الاستاذ مشعل حمودات العنزي
مؤلقات الاستاذ مشعل حمودات
رحمك الله صديقي خبير الصناعة النفطية العراقية الاستاذ مشعل حمودات
نساء أصدرن صحفا ومجلات في العراق
أحداث اليوم 17 من شباط في العراق
المؤرخ الدكتور أحمد محمود محمد البجاري ا.د.ابراهيم...
منظمات مجتمع مدني وهمية
المؤرخ المغربي الدكتور عبد الهادي التازي متحدثاً ...
الغد برس | النزاهة تطالب وزارة الاتصالات بتحمل مسؤ...
أقيل( نعيم عبعوب ) من منصب أمين بغداد .. وقد عينت ...
وزارة السيد عبد الرزاق النايف 17-30 تموز 1968
ضعف الانترنت في العراق ...لماذا ؟ ومن المسؤول ؟
ماذا حدث يوم 18 من شهر شباط في العراق
العلاقات بين اقليم كردستان العراق وتركيا 1991-2003...
صور ل ( بهجت العطية ) آخر مدير للامن العام في العه...
المرحوم نوري السعيد رئيس وزراء العراق المزمن الذي ...
الجواهري يكتب قصائده على علب السيكاير الفارغة
تحياتي واعتزازي بالدكتورة سهيلة الريماوي
شمعون الصفا..المدرسة العريقة في الموصل بقلم :المؤ...
كان لكل مدرسة في العراق فريق للكشافة .. وفي الصورة...
حان الآن موعد صلاة العشاء ورفع الاذان في مدينة الم...
جليل العطية.. أم جُهين ؟! ا.د.ابراهيم خليل العلاف
من أساء الى الشعب في العراق وأهدر الدم والمال والك...
لاأكتمكم سرا ان المشير عبد الفتاح السيسي خيب أملي ...
ستوديو كاكا في الموصل
شاعر العرب الاكبر الاستاذ محمد مهدي الجواهري في مد...
آثارنا المنهوبة بقلم : الاستاذ سامي مهدي
تحياتي واعتزازي بالصديق الدكتور كمال صالح الحسيني ...
الاستاذ عكاب سالم الطاهر في مجلس المخزومي الثقافي...
زيارة الرحالة السويدي (سفين أندرز هدين ) الى الموص...
في مثل هذا اليوم 19-12-2013 توفي الصديق الاديب الا...
حدث في مثل هذا اليوم التاسع عشر من شباط في العراق...
وفاة الدكتور سلام أحمد الصواف
وجعلنا من بين ايديهم ومن خلفهم سدا
حدث في مثل هذا اليوم ال 20 من شباط في العراق
تحياتي واعتزازي بالاكاديمي الصديق الاستاذ الدكتور ...
أمير اسد الله علم ودوره السياسي في ايران 1962-1977...
بنك في اميركا في بدايات استخدام الكمبيوتر 1960
عدد مستخدمي الانترنت في العالم تجاوز المليارين
محادثات سرسنك بين العراق ومصر في آب - أغسطس 1954...
تحياتي واعتزازي بالصديق الدكتور كمال صالح الحسيني ...
الفوضى الخلاقة والحرب الاستباقية والنظريات الجيوبو...
صورة رائعة لبناية دائرة البريد والبرق في البصرة 19...
دوائر البريد في العراق من أبرز معالم المدينة العرا...
شارع المتنبي ..برنامج لقحطان عدنان
كتاب :" حاضر العالم الإسلامي " لمؤلفه لوثروب ستودا...
شيوخ الخط العربي في العراق
شظايا الذاكرة .....................لوحة للتشكيلي ا...
بريطانيا والعراق حتى عام 1914 دراسة في التاريخ الد...
جريدة (صدى الجمهور)
دور الفيسبوك في توسيع مدارك الانسان
استمرار تساقط الثلوج بوفرة في السليمانية
خريجو كلية التربية فرع التاريخ 1960
وقفة مع قصيدة "فن الممكن " للشاعر العراقي الكبير ا...
فن الممكن شعر : سامي مهدي
إختيار الدكتورة ذكرى محمد علوش لمنصب أمين العاصمة
زعماؤنا العرب واللغة
إفتتاح المجلس التأسيسي العراقي 27 آذار سنة 1924
إبتسمْ شعر : عبد الخالق الركابي
ضَيْــفٌ ألَــمّ برَأسِي غيــرَ مُـحْتَشِـمِ - الم...
منظر عام للموصل يعود الى سنة1932
قصة قصيرة جدا للسيدة ثبات نايف
أنا العراقيّ شعر : د. وليد الصراف
يرُفع الان آذان العشاء في مدينتي :الموصل الحدباء ...
معرض الرواد الاول للتشكيليين في العراق 22-2-1950
حدث في مثل هذا اليوم 22 شباط -فبراير في العراق
صورة لجانب من إحتفال الموصل بذكرى الوحدة بين مصر ...
أول حادثة اغتيـال سياسي في تأريخ العراق المعاصر *...
لوحة فنتازية للنشكيلي العراقي الاستاذ مؤيد حسن
عن مجلة "قرنـدل"
في حق مدينة الموصل : مدينتنا الحبيبة المحروسة بإذن...
لا تندم على أيّ احساس صادق بذلته ، فالطيور لا تأخذ...
عندما احتج الهنود المسلمين على المستعمرين الايطالي...
حدث في مثل هذا اليوم 23 من شباط في العراق
اللهم احفظ الموصل ..الحدباء
انضمام الاخ الدكتور كمال حسين صالح الحسيني الى اتح...
الاستاذ عادل العرداوي يجري حوارا مع صاحب مجلة قرند...
أم البزازين... بقلم: السيدة ميادة العسكري
قصة قصيرة جدا موبايل ثبات نايف
أهلا وسهلا بالاخ الدكتور كمال حسين صالح الحسيني ال...
أهلا بكم أحبتي الكرام
الاستاذ الدكتور مازن اسماعيل اسحق الرمضاني....من أ...
المقاهي البرازيلية والسويسرية والكيت كات في بغداد...
عندما كان ساسون حسقيل عضوا في مجلس النواب 1925 - 1...
جريدة العراق ( 1920 م ) البغدادية بصيغة رقمية ...
مجموعة شعرية جديدة حملت عنوان « مساء الفيروز»
ابراهيم العلاف : صحف كتبت ُفيها
في مذكراتي "جني العمر :سيرة وذكريات " غير المنشورة...
عن الاستاذ صبري حمادي( رحمه الله )
المجاهدون العرب من ال السعدون وهم يتحركون لمقاومة ...
صورة تاريخية جميلة لجانب من الناصرية -محافظة ذي قا...
صورة للشيخ عجمي باشا السعدون شيخ المنتفك وهو يستعد...
تحياتي واعتزازي بالاخوة الزملاء: الاستاذ الدكتور ف...
من يسمون انفسهم" الحراك الشعبي في العراق " لايزالو...
حدث في مثل هذا اليوم ال25 من شباط في العراق
ايها الاطباء المتخصصون عودوا الى مدينتكم عودوا الى...
لاأعرف كم حكومة في ليبيا لكن الذي اعرفة ان هناك صر...
فخامة المشير الركن عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهور...
بريطانيا تورط نفسها في الازمة الاوكرانية
الدكتور عادل البكري واكتشافه مدينة بابلية في الكرخ...
صورة تاريخية رائعة لمؤسس الدولة العراقية الحديثة ا...
شخصيات بغدادية بارزة كتبت عنهم الاخت السيدة اسماء ...
خمس طائرات بدون طيار تحلق في سماء باريس ولااحد يعر...
صحف .................صحف ................صحف عراقي...
سيارات في حياتي ... ابراهيم العلاف
لوحة للتشكيلية العراقية السيدة إيمان البستاني
لمناسبة ذكرى وفاته الخامسة 26 شباط 2009 -26 شباط 2...
مهدي المخزومي ...علم عراقي في النحو
لمناسبة الذكرى 22 لوفاته :الدكتور مهدي المخزومي .....
صلاة الجمعة في جامع ذو النورين -حي النور -مدينة ال...
مدينة سنجار الحبيبة من المدن العراقية التي لها تار...
جريدة فتى العراق (الموصلية ) 1934-2010
في ذكرى رحيل رائد المسرح الموصلي الاستاذ شفاء العم...
حدث في مثل هذا اليوم ال27 من شباط -فبراير في العرا...
بغداديات ................وباص المصلحة ذو الطابقين
بغداديات .......وعلى شواطيء دجلة مر ...
بغداديات وصورة من سبعينات القرن الماضي
ألاعلام -أحبتي الكرام - لايزال يفعل مفعوله في النا...
جمعتكم مباركة ، وصباح الخير - أحبتي الكرام - واهلا...
الهند الاولى ومصر الثانية في اكتشاف الثغرات الامني...
اللفائف المندائية من سرقها ؟
قالوا استقلتْ في البلادِ حكومةٌ **** فضحكتُ إذ قال...
نظرية المؤامرة Conspiracy Theory
صورة تذكارية لسواق " مصلحة نقل الركاب في الموصل "
60 مليار دولار اميركي هي ثروة الرئيس اليمني السابق...
مراقبون يتخوفون من ان تتحول مشكلة النازحين في العر...
عندما قامت ثورة 14 تموز 1958 أقدم عدد من المواطنين...
صور مختلفة لملك العراق الاسبق الملك فيصل الثاني (1...
كشك لبيع الببسي في الموصل إبان الستينات من القرن ا...
روحي الخماش بقلم :الاستاذ سامي مهدي
روحي الخماش.. إعداد : الباحثة فاطمة الظاهر موقع :...
صورة رائعة ل(كلي علي بك ) في اربيل
صورة الدبلوماسي العراقي الصديق والاخ الدكتور برهان خليل غزال
رموز عراقيون لي معهم علاقات وثيقة وصداقات تاريخية ...
صور تاريخية تراثية موصلية
صورتي هذه في بيتي المستأجر في حمص بسوريا صيف سنة 2010
.........................................مع تحياتي :ابراهيم العلاف

صورتي هذه في بيتي المستأجر في حمص بسوريا صيف سنة 2010 .. وقد بدأت هناك بكتابة مذكراتي الموسومة "جني العمر :سيرة وذكريات "

صباحكم خير - أحبتي الكرام - ويومكم مبارك .. ونهاركم جميل رغم كل المحن وكما يقول شاعرنا العربي العظيم ابو القاسم الشابي :سأعيش رغم الداء والاعداء ****كالنسر فوق القمة الشماء ...وصورتي هذه في بيتي المستأجر في حمص بسوريا صيف سنة 2010 .. وقد بدأت هناك بكتابة مذكراتي الموسومة "جني العمر :سيرة وذكريات " وحتى اليوم وانا مستمر في الكتابة ولاحظوا انني لااستطيع التخلي عن قراءة الصحف اليومية صباح كل يوم فلقراءتها لذة لاتعادلها لذة في الدنيا ...........حياكم الله ....ابراهيم العلاف

صور تاريخية تراثية موصلية

صور تاريخية تراثية موصلية .......( السكلة )اي مكان بيع الخشب .. وشارع غازي (الثورة ) ، ودورة سوق الشعارين في شارع نينوى وشرطي المرور ، وسوق تراثي لايزال قائما .........ابراهيم العلاف


رموز عراقيون لي معهم علاقات وثيقة وصداقات تاريخية واعتز بهم

رموز عراقيون لي معهم علاقات وثيقة وصداقات تاريخية واعتز بهم وهم : .....الاستاذ الدكتور مؤيد سعيد دميرجي الاثاري العراقي والاستاذ الدكتور عماد احمد عبد الصاحب الجواهري المؤرخ المعروف وعالم السياسي والمحلل الاستراتيجي الاستاذ الدكتور كاظم هاشم النعمة والمؤرخ الكبير الاستاذ الدكتور فاروق عمر فوزي وعالم الكيمياء الاستاذ الدكتور عبد الحسين خضير شربة ................ابراهيم العلاف