الأربعاء، 19 يوليو، 2017

ادارة الموصل بعد التحرير


حين طلبت منا مؤسسة بيت الحكمة التابعة لمجلس الوزراء مني ومن الدكتور هاشم الملاح ان نقدم ورقة نطرح فيها آراءنا وافكارنا بشأن النهوض في الموصل ومحافظة نينوى لرفعها الى مجلس الوزراء وضعنا في اول الورقة وكان عنوانها :(أفكار ومقترحات من أجل النهوض بالموصل من جديد ) مشكلة ادارة الموصل .قرأت الورقة في المؤتمر الموسع الذي عقد يوم 13 تموز 2017 ببغداد وكان بعنوان ( إدارة مدينة الموصل بعد التحرير .....رؤية سياسية واجتماعية وأمنية ) وارسلت المقترحات الى مجلس الوزراء لتنفيذها ومما قلناه بصدد ادارة محافظة نينوى ومدينة الموصل بعد تحريرهما من سيطرة الظلاميين نرى ان من الضروري :
" تجميد مجلس المحافظة ومجلس القضاء لفترة محددة ، وتكليف أحد قادة الجيش ، ممن له دور في تحرير الموصل ، بتولي منصب المحافظ يعاونه مجلس استشاري يؤلف من ذوي التخصصات المختلفة ومن أساتذة الجامعة ولمدة ثلاث سنوات على الاقل والسبب ان المحافظة اليوم بحاجة الى الحزم والانضباط في الادارة ولأهمية إبعادها - وهي تحتاج اليوم الى البناء والاعمار - عن المناكفات والصراعات السياسية التي تؤثر سلبا على مستقبلها وتعيد اليها ظروف الفساد الاداري والمالي ثانية " ...........ا.د. ابراهيم خليل العلاف

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق