الأربعاء، 12 أبريل 2017

برطلة أو برطلي كما اسماها ياقوت الحموي البلداني الجغرافي العربي في القرن الثالث عشر الميلادي بلدة جميلة وتاريخية تقع ضمن سهل نينوى في الموصل وتبعد عن الموصل قرابة 25 كيلومترا .. لها تاريخ طويل وعريق كما ان لها مكانة رفيعة في تاريخ الكنيسة السريانية

برطلة أو برطلي كما اسماها ياقوت الحموي البلداني الجغرافي العربي في القرن الثالث عشر الميلادي بلدة جميلة وتاريخية تقع ضمن سهل نينوى في الموصل وتبعد عن الموصل قرابة 25 كيلومترا .. لها تاريخ طويل وعريق كما ان لها مكانة رفيعة في تاريخ الكنيسة السريانية وفيها كنائس منها كنيسة مار احودامة الكبرى وكنيسة القديسة شموني وفيها جامع قال عنها ياقوت الحموي انها قرية لكنها كالمدينة في شرقي دجلة من اعمال نينوى كثيرة الخيرات والاسواق .. ومما تفخر به برطلة (بيث طلي اي بيت الاطفال وهناك من يقول بيت الندى وهناك من يقول بيت الموازين من بيت ورطلي وهناك من قال بيت الظل أو الفئ ) انها انجبت الكثير من البطاركة والمفارنة والمطارنة والشعراء والخطاطين والسياسيين والكتاب والمؤرخين الذين أثروا الثقافة العراقية والعربية في كثير من المراحل .اليوم 12/4/ 2017 زرتها فوجدت ربيعها وبساطها الاخضر الجميل يدعو أهلها للعودة الميمونة والشروع بإعادة الحياة لها ........................ابراهيم العلاف
 *صورة التقطتها من داخل برطلة اليوم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق