الأربعاء، 1 فبراير 2017

ودعوة لكل من ترك الموصل مضطرا قبل ثلاث سنوات عودوا لتساهموا مع اخوانكم واخواتكم في اعادة البناء

ودعوة لكل من ترك الموصل مضطرا قبل ثلاث سنوات عودوا لتساهموا مع اخوانكم واخواتكم في اعادة البناء .هؤلاء مجموعة من الشباب الموصلي يتنافسون من اجل تنظيف المدينة وازالة الانقاض وبعث الحياة فيها وفي مؤسساتها وشوارعها وأسواقها .

هناك تعليق واحد:

  1. دعوة تستحق الاحترام والتقدير، لكن السؤال، بالنسبة الى الذين كتب على جدران بيوتهم الحرف (ن) أو (ي)، هو : ما هي الضمانة في أن لا يتكرر ما حدث لهم من عملية تهجير قسري على يد داعش ومن تعاون معهم من بعض ضعاف النفوس من أهل الموصل؟ يؤسفني أن أقول للاستاذ العلاف اامحترم, أن كرامة الكثير من هؤلاء سوف لن تسمح لهم بالعودة الى الموصل ثانية؟

    ردحذف