الثلاثاء، 14 فبراير 2017

عبد الهادي التازي ورحلة ابن بطوطة





رحلة ابن بطوطة ومن لم يسمع بها لكن قليل من قرأها .فالرحلة لها عنوان جذاب هو (تحفة النظار في غرائب الامصار وعجائب الاسفار " وابن بطوطه رحالة مغربي ولد في طنجة يومالاثنين 17 رجب سنة 703 هجرية الموافق لليوم 24 شباط -فبراير سنة 1304 ميلادية ومن كان وراء الرحلة اربعة رجال منهم السلطان المغربي ابو عنان 759 هجرية -1356 ميلادية الذي اصدر أمره في فاس بإستنساخ رحلة ابن بطوطة وجعلها في متناول القراء وابن جزي المولود بغرناطة سنة 721 هجرية -1321 ميلادية وهو الذي استنسخ الرحلة وابن ودرار الحشمي الوزير الذي انصف ابن بطوطة وارجع ابن خلدون الى صوابه فيما يتعلق بمصداقية الرحلة والاستاذ الدكتور عبد الهادي التازي رحمة الله عليه الذي حقق ونشر الرحلة بشكل جديد وقد كتب عن تحقيقه للرحلة الاستاذ المغربي عزام ابو نجوع في مجلة (العربي ) الكويتية العدد 500 يوليو -تموز 2000.
 الاستاذ الدكتور عبد الهادي التازي الباحث والمؤرخ والمحقق المغربي الكبير والذي عمل في بغداد سفيرا لبلاده 1967-1968 وعضو المجمع العلمي العراقي وعضو الاكاديمية الملكية المغربية حقق الرحلة علميا ونشرها في خمسة مجلدات .حققت قبل ذلك لكن ليس مثل تحقيق التازي وقد قدم التازي لها بدراسة طويلة ومعمقة .وكما هو معروف فإن ابن بطوطة فام برحلته لمناطق عديدة من العالم : المغرب الكبير -مصر - الشام -فلسطين - الحجاز - العراق -فارس -مناطق القفجق اي الفيافي الروسية -اسيا الصغرى -مناطق الخليج العربي والمحيط الهندي - الهند -البنغال سيلان -جزر المالديف والحق المحقق بالكتاب فهارس تفصيلية .حقا ما نقرأه في هذه الرحلة عمل مبهر.عرفت المحقق الاستاذ الدكتور عبد الهادي التازي وحضرت معه عددا من المؤتمرات ومنها مؤتمر في البحرين كان عالما فذا وانسانا نبيلا وقد حملني وانا في البحرين موسوعته عن التاريخ الدبلوماسي المغربي بعدة اجزاء هدية للمجمع العلمي العراقي وقمت بالواجب وظلت علاقتنا قائمة حتى وفاته في الرباط عاصمة المملكة المغربية رحمه الله في 2 نيسان -ابريل 2015 .............ابراهيم العلاف

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق