الأربعاء، 14 مارس 2018

الشيخ مجبل الوكاع 1917-1997 ا.د. ابراهيم خليل العلاف



الشيخ مجبل الوكاع 1917-1997
ا.د. ابراهيم خليل العلاف
استاذ التاريخ الحديث المتمرس جامعة الموصل
وانا اقرأ اليوم خبر وفاة المحامي الشيخ سلطان مجبل الوكاع رحمة الله عليه والذي عرف بدماثة الاخلاق والطيبة تذكرت والده الشيخ مجبل الوكاع وهو مجبل بن علي بن وكاع بن زرزور بن عبيد بن عيسى بن سلطان بن عميري بن عجل بن جاموس بن شويخ بن جاموس بن حسوني بن محاسن بن عجل بن هيكل بن عامر بن بشر بن جباره بن جبر بن مكتوم.وأمه هي إبنة عم والده االشيخة صالحة محمد العزاوي والتي وافاها الآجل بعد ولادة ابنها(مجبل) مباشرة .
تلقى علومه الاولى في كتاب (الملا ) عمر في قرية الرمانة التي تبعد قرابة 6 كم عن قرية الحود وتعلم القراءة وشيئا من الحساب وحفظ القرآن الكريم ودرس بعضا من امور الفقه والاحاديث النبوية واعتمد على نفسه - كمجايليه - في تعليم وتثقيف نفسه وقد ذكر كل من عرفه انه تعلم بفترة قياسية وكان ذكيا وظل حتى وفاته يتمتع بذاكرة حية وقادة .ومما تميز به انه استطاع ان يهضم ثقافة المدينة ويمزجها بثقافة الريف والبداوة في منظومة فكرية وثقافية ميزته وجعلت ثقافته عامة وحديثه سلس وممتع ومقبول من قبل الناس الذين كان يلتقي بهم في مراحل مختلفة من حياته الطويلة .
الرجل الذي تردد اسمه كثيرا في اخبار وحوادث تمت الى تاريخ العراق المعاصر كثيرا ومنذ عملتُ في الستينات مديرا لمتوسطة فتح (ثانوية الشورة ) في الستينات من القرن الماضي وانا اسمع به واقرأ عنه فهو من ابرز شيوخ عشيرة الجبور ورمزمن رموز الموصل وكان نائبا عن الموصل في مجلس النواب (البرلمان ) في العهد الملكي (1921-1958 ) كان نائبا عن الموصل في الدورة الانتخابية الحادية عشرة (من 17 اذار سنة 1947 الى 20 تموز 1947 ) مع الاساتذة فريد الجادر وجال المفتي واحمد الجليلي وسالم نامق وعبد الاله حافظ وعبد الله سليمان وسعيد الدوسكي وحاجي شمدين ومحمود الزيباري ومطو خلف ومحمد رشيد ومصلح النقشبندي وعبد الاحد عبد النور ومحمد يونس السيد وهب وعبد الله الدملوجي وابراهيم ناحوم ومتي سرسم ونجيب الصائغ وتوفيق النائب وديوالي اغا الدوسكي .
كما انتخب ايضا نائبا عن الموصل في (5 ) دورات النتخابية منها في الدورة الانتخابية الثانية عشرة والتي بدأت اجتماعاتها في 21 حزيران 1948 واستمرت الى نهاية مايس -ايار سنة 1950 وكان الى جانبه في هذه الدورة الدكتور عبد الجبار الجومرد والاستاذ محمد حديد والدكتور عبد الرحمن الجليلي وغيرهم من نواب الموصل وكذلك كان نائبا في الدورة الانتخابية الثالثة عشرة التي ابتدأت في 24 كانون الثاني سنة 1952 واستمرت الى 28 نيسان سنة 1954 وكان الى جانبه عدد من نواب الموصل منهم الشيخ احمد العجيل الياور والصحفي توفيق السمعاني والاستاذ طاهر النقشبندي والاستاذ رمزي العمري واخرون .كما انتخب نائبا عن الموصل في الدورة الانتخابية الرابعة عشرة والتي ابتدأت في 26 تموز سنة 1954 وانتهت في الثالث من اب سنة 1954 وكان نائبا ايضا عن الموصل في الدورة الانتخابية الخامسة عشرة والتي ابتدأت في الاول من كانون الاول سنة 1954 وانتهت الى نهاية ايار سنة 1955وفي الدورة الانتخابية السادسة عشرة والتي ابتدأت في العاشر من مايس - ايار سنة 1958 وانتهت في التاسع من حزيران سنة 1958 وبعدها بشهر قامت ثورة 14 تموز سنة 1958 لتنهي النظام الملكي وتقيم جمهورية العراق وكان الى جانبه في هذه الدورة (16 ) نائبا يمثلون لواء الموصل منهم الاساتذة فيصل الدملوجي وسعدي علي ومحمد الجليلي وابراهيم الحمداني ويوسف رسام وديار شمدين اغا والشيخ احمد العجيل الياور واخرون .
ولد سنة 1917 وتوفي سنة 1997م عن عمر يناهز الثمانين عاماً و خلفه إبنه الشيخ عبدالرَزاق مجبل الوكاع .وللشيخ مجبل ولوالده مواقف مشهودة تجاه العثمانيين ابان سيطرتهم على العراق وتجاه المحتلين الانكليز ؛ فهو كأي شيخ عشيرة عربي يرفض الخضوع لأية سلطة اجنبية مهما كانت .. وخلال الثورة العربية الكبرى التي قادها الشريف حسين شريف مكة ضد الحكم العثماني سنة 1916 كان للجبور بقيادة ال وكاع دور مهم وكذلك كان لهم موقف مؤيد للثورة العراقية الكبرى سنة 1920 ولترشيح الامير فيصل بن الشريف حسين ملكا على العراق وتتويجه في آب سنة 1921 .
للشيخ مجبل الوكاع ايضا مواقف طيبة مؤيدة لحركة مايس سنة 1941 وهي التي عرفت بحركة رشيد عالي الكيلاني واستمر الشيخ مجبل الوكاع في مواقفه الوطنية ودفاعه عن حقوق اهله حتى وفاته رحمه الله سنة 1997 .
كان الشيخ مجبل الوكاع انسانا طيبا ، وشيخا حكيما ، ووطنيا مخلصا ، كسب احترام الناس في الموصل وفي غير الموصل .. وكل من عرفه كان يمدحه ، ويجله ، ويحترمه .كان كيسا ، وكان مضيافا ، وكان كريما ، وكان شجاعا وهذه هي صفات قيادية تليق بشيخ عشيرة عربية عريقة ، وبرمز وطني وقومي يحق لنا جميعا ان نفخر به .
ولابد من الاشارة ان احد شعراء الجنوب من قبيلة الجبور وعند سماعه بوفاة الشيخ مجبل الوكاع ارتجل بحقه الابيات التالية من الشعر الشعبي " تفرش طريقة ورد وين اليوصي الگاع .... خطار اجاهه الشهم مجبل إبن وكاع .... هذا عزيز النفس خل تحتفظ بي .... أمانة عدها يظل وإياها تآذيه " .

رحم الله الشيخ مجبل الوكاع ، وجزاه خيرا ، ورحم الله ولده الشيخ المحامي الاستاذ الشيخ سلطان مجبل الوكاع واعزي اهله وعشيرته بوفاته وانا لله وانا اليه راجعون .

هناك تعليقان (2):


  1. افضل خدمات التنظيف بالدمام تجدونها مع شركة تنظيف مسابح بالاحساء شركة المثالية للتنظيف المتفوقة والمتقدمة دائما لانجتزتها وخبرتها الكبيرة التي قدمتها لعملائها بالجودة والمواصفات القياسية بالاسعار المناسبة والجودة العالية بخصومات تصل الي 50% مع الضمان للجودة

    شركة تنظيف مسابح بالدمام

    ردحذف


  2. شركة تنظيف منازل بالجبيل
    شركة تنظيف بالجبيل

    نقدم لكم افضل شركة تنظيف بالجبيل الشركة المتخسصة في تنظيف المنازل والشقق والفلل والبيوت والكنب والمفروشات بجودة ودقة وامانة عالية ومواصفات المانية قياسية فعندما نتكلم عن شركة تنظيف منازل بالجبيل فاننا نتكلم عن شركة المثالية لتنظيف المنازل بالجبيل اتصل الان زلا تتردد لتحصل علي افضل خدمة بارخص الاسعار

    ردحذف