الجمعة، 7 يناير 2011

التقويم الشمسي العثماني للدكتور محمد صديق الجليلي

التقويم الشمسي العثماني للدكتور محمد صديق الجليلي
ا.د.ابراهيم خليل العلاف
استاذ التاريخ الحديث- جامعة الموصل
من أفضال الاستاذ الدكتور محمد صديق الجليلي على الباحثين ، هذا الكراس النادر الذي أعده  -رحمه الله - ونشره له المجمع العلمي العراقي قبل قرابة ال40 عاما  بعنوان : " التقويم الشمسي العثماني المسمى بالسنين المالية الرومية " .واقول صادقا ان الكثيرين لايعرفون ماهي السنة  المالية الرومية وحتى طلبة الدراسات العليا في مجال التاريخ لايفرقون بين السنين المالية العثمانية أو الرومية والسنين الهجرية ولا كيفية تحويل تلك السنين سواء أكانت هجرية أو رومية الى السنين الميلادية .ومنذ كنا صغارا كنا نسمع ان ميزانية الدولة في العراق والسنة المالية الجديدة تبدأ بشهر مارت اي اذار وليس كانون الثاني .وهذا تقليد عثماني سارت عليه الدولة العثمانية 1299-1922 م .
كانت الدولة العثمانية تسير على التقويم الرومي وبالمناسبة الروم هم الاتراك .فالسنة القمرية اقصر من السنة الشمسية بمقدار 11 يوما ولما كان كل 33 سنة شمسية تساوي 34 سنة قمرية كانت الدولة العثمانية والحالة هذه تدفع لموظفيها رواتب 34 سنة كاملة في حين كانت تستوفي واردات 33 سنة فقط ،ويكون في ذلك كما لايخفى ضرر فاحش لبيت المال.. وعليه تبنت الدولة نوع من التقويم سمي بالسنين المالية الرومية، وجعلت رأس السنة اول مارت -اذار وذلك لقربه من موسم الحاصلات .
يقول الجليلي  ان الدولة العثمانية، أرخت وثائقها من قيود طابو ،وسجلات المحاكم الشرعية، والسالنامات بالسنين الرومية .وقد سهل الدكتور الجليلي على الباحثين الامر، فقدم جدولا بالسنين المالية الرومية وما يقابلها بالميلادية والهجرية ابتداء من1 مارت 1256  مالية رومية والتي تقابل 13 مارت 1840  ميلادية ،الموافق 9 محرم 1256 هجرية قمرية، وانتهاء ب1 مارت  1391 مالية رومية الموافق ل 14 مارت 1975 30 صفر 1395 هجرية .كما بين كيفية التحويل وبمعادلة رياضية محددة . وعليه مثلا كان صدور اول عدد من جريدة الزوراء في بغداد يوم الثلاثاء الموافق ليوم 15 حزيران -يونية سنة 1869 ميلادية والموافق 5 ربيع الاول سنة 1286 هجرية .عمل جبار قام به استاذنا الجليلي الراحل لابد ان يرجع اليه المهتمون بالتاريخ العثماني والتاريخ العربي والاسلامي الحديث، ويفيدوا منه عند قراءتهم للتاريخ العثماني  وتاريخ الولايات التي كانت ضمن الدولة العثمانية ومنها الولايات العراقية: الموصل ،والبصرة، وبغداد  .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق