الجمعة، 31 أكتوبر، 2014

تصبحون على خير أحبتي الكرام

وإِذا لَــم يَكُــن مِــنَ المَـوتِ بُـدُّ **** فمِــنَ العَجــزِ أَنْ تَكُــونَ جَبَانــا

وإِذا لَــم يَكُــن مِــنَ المَـوتِ بُـدُّ **** فمِــنَ العَجــزِ أَنْ تَكُــونَ جَبَانــا
...............................الشاعر ابو الطيب المتنبي

في محطة قطار بغداد ..كان ثمة (جايجي ) يقدم الشاي ولكن كان هذا سنة 1930

في محطة قطار أور قرب الناصرية ..كان ثمة (جايجي ) يقدم الشاي ولكن كان هذا سنة 1932 كما هو واضح في الصورة التاريخية المرفقة .......................ابراهيم العلاف

ساحة حافظ القاضي في بغداد

كانت ساحة حافظ القاضي في بغداد في الخمسينات من القرن الماضي من أجمل المناطق ....وكنا عندما نسافر الى بغداد من الموصل ننزل في فنادق حافظ القاضي ومنها فندق الميناء ...صورة لمنطقة حافظ القاضي : الساحة والبنايات وشرطي المرور ببزته الجميلة والاعلانات الجذابة والخضرة .. ترى كيف حال منطقة حافظ القاضي اليوم ..بالمناسبة السيد حافظ القاضي احد وجوه وأثرياء بغداد آنذاك ................ابراهيم العلاف

صورة جميلة لميدان التحرير في القاهرة خلال الستينات من القرن الماضي ..

صورة جميلة لميدان التحرير في القاهرة خلال الستينات من القرن الماضي ............شكرا لصفحة :" مصر أيام زمان" ...............ابراهيم العلاف

االأعمال الشعرية الكاملة للشاعر المصري الراحل ( أمل دنقل )

االأعمال الشعرية الكاملة للشاعر المصري الراحل ( أمل دنقل )
http://www.maktaba-amma.com/2013/01/blog-post_6578.html

االأعمال الشعرية الكاملة لشاعر الشعب في مصر أحمد فؤاد نجم

االأعمال الشعرية الكاملة لشاعر الشعب في مصر أحمد فؤاد نجم
http://www.maktaba-amma.com/2013/09/blog-post_17.html

ميدان الأوبرا في القاهرة عام ١٩٤٠

ميدان الأوبرا في القاهرة عام ١٩٤٠ .... شكرا للصفحة الرسمية لموقع الملك فاروق الاول - فاروق مصر

من هم العنصريون هل نسينا ؟ !

من هم العنصريون هل نسينا ؟ !
**************************
إحتجاز طفلة سوداء اللون في حديقة حيوان ببلجيكا ومعاملتها كحيوان عام 1958
..............أميمه حسين شكرا للصفحة الرسمية لموقع الملك فاروق الاول - فاروق مصر.

على باب الله (بقال ) في اربيل(هه ولير ) 1958

على باب الله (بقال ) في اربيل(هه ولير ) إسمه عزيز عبد الرحمن كان يبيع مساحيق التنظيف "تايد "و" سيرف " وماشاكل والصورة تعود الى 18-9-1958 شكرا لصفحة " هه ولێری جاران" ...............ابراهيم العلاف

إجازة راديو في بغداد 1953

إجازة راديو :
***********
في العراق ...وفي بغداد ..وفي سنة 1954 كان لابد من دفع رسوم معينة الى دائرة البريد والبرق العامة لتركيب وتشغيل الراديو والاستماع الى اذاعة بغداد اللاسلكية فقط ..ىهذه الاجازة والتي ترون صورتها الى جانب هذه السطور تسمى "إجازة راديو " لها رقم وتاريخ وفيها مواصفات الراديو وهنا هو من نوع سيرا ، ومبلغ الرسم 500 فلسا .وفي هذه الوثيقة التاريخية فإن للمواطن اجازة سابقة صدرت منذ سنة 1953 ..وهذه الاجازة هي لسنة 1954 اي كان على المواطن ان يجدد الاجازة سنويا وقد صدرت هذه الاجازة الجديدة وختمت في 26 جون-حزيران سنة 1955 ........شيء طريف واليوم ونحن في القرن 21 ثمة من يريد ان يضع رسوما وضرائب على خط الانترنت هل هذا معقول ؟ .............ابراهيم العلاف

‎Facebook for Business‎‏

تمت مشاركة ‏الفيديو‏ ‏‎Facebook for Business‎‏ 
 
تم تحميل ‏الفيديو‏ جديد من قبل ‏‎Facebook for Business‎‏.
From all of us at Facebook, thank you for 10 amazing years.

وهذه عملة معدنية عراقية صدرت عن المملكة العراقية سنة 1327 هجرية 1955 ميلادية وقيمتها 100 فلس

وهذه عملة معدنية عراقية صدرت عن المملكة العراقية سنة 1327 هجرية 1955 ميلادية وقيمتها 100 فلس ...شكرا لموقع تاريخ العراق ....................ابراهيم العلاف

يا ليلُ! هيَّجْتَ أشواقاً أداريها لمصطفى صادق الرافعي

 يا  ليلُ! هيَّجْتَ أشواقاً أداريها *** فسَلْ بها البدرَ، إنَّ البدرَ يدريها
رأى حقيقةَ هذا الحسِّ غامضةً *** فجاءَ يظهرُها للناسِ تشبيها
في صورةٍ منْ جمالِ البدرِ ننظرُها *** و ننظرُ البدرَ يبدو صورةً فيها
**
يأتي بملءِ سماءٍ منْ محاسنِهِ *** لمهجتي و أراه ليسَ يكفيها
و راحةُ الخلدِ تأتي في أشعتِهِ *** تبغي على الأرضِ مَنْ في الأرضِ يبغيها
و كمْ رسائلَ تلقيها السماءُ بها *** للعاشقين، فيأتيهم و يلقيها
**
يقولُ للعاشقِ المهجورِ مبتسماً *** خذني خيالاً أتى ممن تسمّيها
و للذي أبعدَتْهُ في مطارحِها *** يدُ النوى: أنا من عينيكَ أدنيها
و للذي مضّهَ يأسُ الهوى فسلا: *** انظرْ إليَّ و اتركْ تمنيّها
**
أما أنا فأتاني البدرُ مزدهياً *** و قالَ: جئْتُ بمعنىً من معانيها
فقلْتُ: من خدِّها، أم من لواحظِها *** أم من تدلّلِها، أم من تأبّيها
أم من معاطفِها، أم من عواطفِها *** أم من مراشفِها، أم من مجانيها
أم من تفتّرِها، أم من تكسّرِها *** أم من تلفّتِها، أم من تثنّيها؟
كنْ مثلَها لي جذباً في دمي و هوىً *** أو كنْ دلالاً، و كنْ سحراً، و كنْ تيها
فقالَ و هو حزينٌ: ما استطعْتُ سوى *** أنّي خطفْتُ ابتساماً لاحَ من فيها!
~
~ مصطفى صادق الرافعي ~
~~~~~~~~~~~~~~~~~
*شذى حريب* شكرا لصفحة رزائع الشعر العربي والعالمي الفيسبوكية

من أهل الله ... شعر : سعدي يوسف

من أهل الله ...
شعر : سعدي يوسف
أنا من أهلِ اللهِ ...
يقولُ رفاقي عنّي !
أيْ أني الأبلهُ في العائلةِ ؛
الحِكمةُ 
تأتي متأخرةً دوماً ، مثل الحافلةِ الإفريقيّةِ في الريفِ ...
لهذا
في ما يُشبِه معجزةً
أمسَيتُ، أنا ، من أهلِ اللهِ !
مثَلاً:
لم أذهبْ لأُقَبِّلَ جزمةَ جنديٍّ أمريكيّ يعبرُ جسراً في بغدادَ ،
ولم أكتبْ حتى سطراً في الصحُفِ المأجورةِ
من لُبنانَ إلى رملِ إماراتِسْتان ...
ولم تكن امرأتي فَرْشاً لسِواي ،
ولم ألبَسْ جُـبّةَ لَطّامٍ من طهران ،
ولاشِروالاً ليقولوا : كان يقاتلُ في كردستان ...
...................
...................
...................
كنتُ شيوعيّاً
وعضَضْتُ على إبهامي ، حتى نَزَّ دماً ، لأظلَّ شيوعيّاً !
والآن...
أنا، حقّاً
من أهلِ الله !
لندن31.10.2014

في مكتبتي الشخصية كتاب الصحفي الهندي كرانجيا بعنوان :" خنجر اسرائيل "

في مكتبتي الشخصية كتاب الصحفي الهندي كرانجيا بعنوان :" خنجر اسرائيل " ..كان كرانجيا يزور العراق وكثيرا ما اجرى مقابلات صحفية مع الزعيم عبد الكريم قاسم رئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة 1958-1963 .............ابراهيم العلاف

المستشار الاميركي لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي آندرو إيردمان وانتخاب القيادات الجامعية

 المستشار الاميركي لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي  آندرو إيردمان  وانتخاب القيادات الجامعية
من ارشيفي الخاص :
***********************
بعد الاحتلال الاميركي البغيض للعراق في 9نيسان 2003 .. عين مكتب اعادة الاعمار والمساعدات الذي كان يرأسه الجنرال جي غارنر في كل وزارة سؤول اميركي بصفة مستشار وقد عين البروفيسور بي إن . إيردمان مستشارا لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي .. والى جانب هذه السطور كتاب وجهه الى رئاسات الجامعات العراقية مؤرخ في 12 مايس 2003 تضمن قواعد ومعايير انتخاب القيادات الجامعية من رؤساء أقسام وعمداء .....لم ينفذ شيء من هذا بالشكل المطلوب واستمرت التعيينات بدلا من الانتخاب ....بالتأكيد هذه وثيقة تاريخية توثق لفترة من تاريخ العراق إبان الاحتلال الاميركي ستفيد الباحثين في يوم ما ........................ابراهيم العلاف
بعد نشر هذا الموضوع غي صفحتي الفيسبوكية عقب الاستاذ الدكتور زهير محمد عبد الله الشاروك رئيس جامعة الموصل قبيل الاحتلال بالقول :" 
عزيزي أبو نشوان بودي التعقيب على الوثيقة أولا الدكتور ارنولد لايحمل لقب برفسور حيث أنه شاب في مقتبل العمر وثانيا هذه الوثيقة عجلت في احتدام الخلاف بيني كرئيس لجامعة الموصل ومجلس المحافظة برئاسة السيد غانم البصو حيث طلبني السيد المحافظ للأستفسار عن موضوع الأنتخابات وكان اللقاء بحضور الدكتور ابراهيم عرفات والدكتور سعدالله توفيق وقد حاول المحافظ فرض شروط اضافية على التعليمات الواردة في الكتاب فرفضت ذلك رفضا قاطعا وأبلغته ان الجامعة لا تخضع لسيطرة المحافط وان هنالك قانون للتعليم العالي يربط الجامعة بوزارة التعليم العالي وأنا استلم التعليمات من الوزارة وقد احتدم النقاش بيني وبين المحافظ مما اضطرني لترك اللقاء وقام المحافظ ومجلس المحافظة باصدار قرار باقالتي وتعين الدكتور سعدالله توفيق وبمباركة قائد الفرقة 101 الأمريكي بياتروس الذي كانت لي معه مواقف واضحة برفضي الأحتلال وعدم التعاون مع رموزه وتم بعد ذلك تجميد تعليمات الوزارة وتنفيذ تعليمات مجلس المحافظة. اردت التعليق على الموضوع للتاريخ والشهود لا زالو على قيد الحياة" .
وقد علقت انا قائلا :"نعم اخي الاستاذ الدكتور زهير الشاروك Zuhair Al Sharook وانا اعرف القصة وقد وثقتها في سجلاتي التي زادت على ال30 سجلا واعرف كيف كنت واقفا والاخ الدكتور وديع في باب الرئاسة وانتما تشرفان على اعادة ما نهب من الجامعة وقد وثقت ذلك ايضا بدليل انني طلبت من الاخ الدكتور مروان اخيك ان يجلب لك كرسي لتجلس عليها .وسمعت قصة النقاش مع غانم البصو الذي كان مبتهجا بتسمية شارع المجموعة بشارع الفرقة 101 والذي بات اليوم يسمى شارع الدكتور محمود الجليلي ..مواقفك الشجاعة والصادقة والوطنية موثقة ولن ينساها المؤرخ الحصيف مهما طال الزمن .بشأن المستشار انا قصدت ي إن . إيردمان في الوزارة وهو من وقع الكتاب وليس آرنولد وانت أدرى" . 
وقد عاد ا.د.الشاروك ليختم تعقيبه بالقول :" أشكرك أخي العزيز كل الذي قمت به هو جزء يسير مما أكنه للجامعة والموصل والعراق. نعم اخي المقصود ايردمان وقد أخطأت بالأسم" .

الكلمة الطيبة مفتاح القلوب

الكلمة الطيبة مفتاح القلوب :
***********************
دخل لص إلى بيت الأمام مالك يبحث عن شيء يسرقه فلم يجد شيئا @ونظرفإذا بمالك يصلي@عندها سلّم مالك ونظر إليه وقال: جئت تسأل عن متاع الدنيا فلم تجد@فهل لك في الآخرة من متاع@ فاستجاب اللص وجلس@وهو يتعجب من مالك@فبدأ مالك يعظه حتى بكى@وذهبا معاً إلى الصلاة@وفي المسجد تعجب الناس@عالم عصره مع أكبر لص@فسألوا مالكاً فقال لهم:جاء ليسرقنا@ فسرقنا قلبه@. 
(الكلمة الطيبة مفتاح القلوب)
وماسمي القلب قلباً@إلالكثرة تقلبه@
فلنفتح قلوب بعضنا البعض بالكلمه الطيبه ..................شكرا للصديق نبيل عثمان

السلام عليكم ورحمة الله.... وجمعتكم مباركة -أحبتي الكرام -وصلاتكم مقبولة، ودعاءكم مستجاب

السلام عليكم ورحمة الله.... وجمعتكم مباركة -أحبتي الكرام -وصلاتكم مقبولة، ودعاءكم مستجاب ....نعود الى التواصل في هذا اليوم المبارك .. ونأمل في أن نقدم مايفيد ودمتم لمحبكم :ابراهيم العلاف

الخميس، 30 أكتوبر، 2014

آداب الاعتذار

تمت مشاركة ‏الفيديو‏ ‏Shasha.ps | شاشة نيوز‏ من قبل ‏ابراهيم العلاف‏.
تم تحميل ‏الفيديو‏ جديد من قبل ‏Shasha.ps | شاشة نيوز‏.
تأكد انك تعلمتها وعلمتها لمن حولك

الجاسوس والعميل لميعة عباس عمارة

الجاسوس والعميل

لميعة عباس عمارة
OCTOBER 16, 2014
كلمتان نستعملهما، البعض يظن أنهما بمعنى واحد وأعتقد أنهما لمعنيين متشابهين ومختلفين.
متشابهان لأنهما يصأن بمصلحة العدو أو المستعمر ومختلفان لأنهما:
الجاسوس مرتبط بوظيفة وراتب، يتقصى الأخبار وينقلها، وإذا قبض عليه يحكم غالباً بالإعدام ويشترط في الجاسوس أن يكون ذكياً، وأول من أطلقت عليه هذه الصفة بريطانيا (Intelligent Services) ومتعلماً وجريئاً لا يسكر ولا يقامر وليس ثرثاراً.
أما العميل فليست له وظيفة مرتبطة بمرتب، ولا يشترط فيه الذكاء والتفوق والجرأة. بل بالعكس قد يكون جأناً كسولاً محدود الذكاء يريد الوصول بأسهل الطرق لأنه يعجز عن بلوغ المكانة التي يرجوها بكفاءته.
لا يمكن القبض عليه ومعاقبته كالجاسوس، لأنه لم يفعل شيئاً. هو ببساطة وصولي مهمته ليكبر، تأخير من يستحق التقدم (في الدول النامية غالباً) وإطلاق الإشاعة المسيئة على المحايدين والموهبين والنزيهين وإفشال المشاريع التجارية والثقافية والزراعية والصناعية حين تكون تحت رعايته، مغفورة له جرائمه إذا قتل أو سرق أو أختلس لأنه مغطى من شبكة تحميه، فلا يحاسب لأن الذنب دائماً ليس ذنبه وأنه لم (يعمل) شيئاً خطأ.
هو مدّرس كسول لا يهتم بتربية وتعليم طلابه يقدّم المتأخر ويؤخر المتقدم بعذر ما.
هو موظف كبير يسمح بدائرته بالتواني والفوضى والرشوة.
وهو عاطل يطلق الإشاعة مرة فلا يعرف قائلها.
هو منافق بوجهين يدعي الوطنية ولا يخدم الوطن عملياً. هو أي أنسان يتحمس للباطل و لا يحكم المنطق. هو دائماً محمي من شبكة تضم أمثاله، هو موجود دائماً لتخريب ثقافة وأقتصاد بلده. هو سالم دائماً ويتهم كل معتدل وطني. العميل مثل حشرة الأرضة ينخر البناء بهدوء . فتبينوه , وما أكثرهم.
اديبة عراقية تقيم في كاليفورنيا
لميعة عباس عمارة
*وصلتني عبر الايميل من الصديق الاستاذ فاروق زيادة فشكرا له  

الأربعاء، 29 أكتوبر، 2014

العياذ بالله تيمورلنك

كان جحا جالساً مع تيمورلنك ذات يوم .
فقال تيمورلنك : إن الألقاب التي فيها اسم الله كالواثق بالله والمنتصر بالله تعجبني .. فهلا اخترت لي اسماً مثل ذلك يا جحا ؟؟
فقال جحا وقد ارتسمت على وجهه ابتسامة ساخرة :
" اخترت لك اسم العياذ بالله."......شكرا لصفحة جمال اللغة العربية الفيسبوكية 

لابد ان تكون للعراق اجندة تعكس مصالحه وستراتيجيته ومستقبل ابنائه .

في سنة 2004 عقدت في دبي ندوة حول العراق ودول الجوار تحدث فيها عدد من الباحثين وأشاروا الى وجود أجندات تركية وأجندات ايرانية وأجندات اميركية وأجندات روسية وأجندات بريطانية لكن لااحدا تحدث عن أجندات عراقية ...لابد ان تكون للعراق اجندة تعكس مصالحه وستراتيجيته ومستقبل ابنائه .

الاستاذان الصحفيان المخضرمان : الاستاذ سجاد الغازي (من اليمين ) وتلميذه الاستاذ زيد الحلي

الاستاذان الصحفيان المخضرمان : الاستاذ سجاد الغازي (من اليمين ) وتلميذه الاستاذ زيد الحلي ....من أروع اللحظات ان يجلس التلميذ مع استاذه .. ويجلس الاستاذ مع تلميذة . وبالنتيجة بصمات الاستاذ والتلميذ في مسرح الصحافة العراقية المعاصرة واضحة وبينة ......حفظكا الله ودمتما ...............ابراهيم العلاف

جامع الباشا -جامع الحاج حسين الجليلي

جامع الباشا -جامع الحاج حسين الجليلي الذي قاد المقاومة الموصلية ضد الغزو الفارسي بقيادة نادرشاه سنة 1743 ... والصورة من داخل الجامع ويقع في باب السراي بالموصل ..........شكرا للصديق رائد الجليلي .......ابراهيم العلاف

من جوامع الموصل الجميلة جامع بهاء الدين في حي النجار

من جوامع الموصل الجميلة جامع بهاء الدين في حي النجار -كان يخطب فيه صديقي المربي الاستاذ صلاح الدين عزيز رحمه الله ..............ابراهيم العلاف

صورة جميلة وحديثة لشارع الكورنيش في مدينة الموصل .

صورة جميلة وحديثة لشارع الكورنيش في مدينة الموصل ..........................ابراهيم العلاف

تطور الدراسات العربية والاسلامية في اليابان .. تسوكيتاكا ساتو إنموذجا " ... في اطروحة دكتوراه

تطور الدراسات العربية والاسلامية في اليابان .. تسوكيتاكا ساتو إنموذجا " ... في اطروحة دكتوراه
*********************************************************
جرت اليوم 29-10-2014 مناقشة اطروحة الدكتوراه للسيد ياسين خضير المسعودي الموسومة :" تطور الدراسات العربية والاسلامية في اليابان .. تسوكيتاكا ساتو إنموذجا " وذلك على قاعة الادريسي في كلية الاداب بجامعة بغداد .. وكانت اللجنة برئاسة الاستاذ الدكتور حمدان عبد المجيد الكبيسي وباشراف الاستاذ الدكتور بهجت كامل التكريتي وعضوية كل من الاستاذ الدكتور محمود عبد الواحد القيسي والاستاذ الدكتور علي العبادي والدكتور ليث العبيدي والدكتورة ندى الموسوي ... ونظرا لمرض الاستاذ الدكتور بهجت التكريتي فقد حل محله الاستاذ الدكتور أسامة عبد الرحمن الدوري رئيس قسم التاريخ محله .. وقد أجيزت الاطروحة بتقدير امتياز شكرا للصديق الاستاذ ماهر الخليلي ...............ابراهيم العلاف

جوابا على سؤال من طالبة الدراسات العليا الاخت (جلنار ) حول حياة فهد في موسكو

جوابا على سؤال من طالبة الدراسات العليا الاخت (جلنار ) حول حياة فهد في موسكو :
************************************************************
السؤال عن يوسف سلمان يوسف (فهد ) مؤسس الحزب الشيوعي العراقي وسفره الى موسكو للدراسة سنة 1934 أقول جوابا على سؤال طالبة الدراسات العليا وموضوعها عن "فهد " :"أن زوجة فهد الروسية الاصل ( ارينا جيورجيفنا ) كشفت عن ذلك سنة 1970 بقولها :"كان ذلك في أحد أيام سنة 1935 .. كنت في بيتنا وفي الخارج يتساقط مطر صيفي غزير .فجأة سمعتُ على الباب دقات متسارعة ..فتحته فوجدت أمامي صديقتي المترجمة وخلفها رجل شرقي الملامح ،متوسط الطول في الثلاثينات من عمره وكانا مبتلين من المطر .قدمته لي على أنه ضيف أفغاني يدعى (فرانك فردريك ) وانها مترجمته الخاصة .وقالت انهما كانا يتنزهان في حديقة غوركي حين داهمهما المطر فوجدا بيتي قريبا منهما ،ومكثا في بيتنا فترة ،تحدثنا فيها عن مواضيع عديدة ..كان هذا اللقاء كافيا لكي يجعلنا نرتبط بصداقة وثيقة :أنا وفرانك " ....كان فهد قد وصل موسكو انذاك للدراسة محملا بهموم بلاده واخبار الحزب الوليد الذي وضع لبناته الاولى ..وكان عليه ان يحيط نفسه وكل همومه بكتمان شديد ". تزوج فهد أرينا وانجب منها ابنته سوزان وهي الان جده ولها احفاد .كان فهد معجبا بتجربة الاتحاد السوفيتي وقد التحق بمدرسة الاعداد الحزبي في موسكو ، وكان يكتب مقالاته في جريدة المدرسة قالت زوجته :" كنت لااراه الا وهو يدرس أو يكتب ..حتى في الليل كنت استيقظ فأجده منكبا على كتاب او جريدة او دفتر ملاحظاته ...كان يعلمني اللغة الانكليزية وقد تعلمت منه كلمة عربية هي "حلوة " كان وقت الراحة الوحيد لدينا هو مساء الاحد وكنا نستغل هذه الساعات القليلة في مشاهدة كل ماهو جميل ونافع نرتاد السينما والمسارح ونستمع الى الاغاني الشعبية وكان مولعا بالتجوال يحادث الناس بلغة روسية طليقة ويداعب الاطفال أينما يصادفهم .. وكانت تستهويه الافلام الثورية والفنون الشعبية ..اما الموسيقى الكلاسيكية فكان حماسه لها ضعيفا ..وهو يجدف في زورق يحملنا معا في نهر موسكو . ورغم انه كان يستمتع بزيارة المتاحف ومشاهدة اللوحات الكلاسيكية ،إلا انه كان ضعيفا في الرسم ..ثم اضافت زوجته :" انني كنت اريد ان اعرف عنه كل شيئ وعن بلاده الا انه كان يتهرب من ذلك ..ويتهرب من رغبتي في التقط له صورا تذكارية ..كنت اخمن ان ظروف عمله تتطلب ذلك .. وقد اخفى عني حتى خبر سفره فقد غاب فجأة ولم اعرف عنه الا عندما وصلتني منه رسالة بالانكليزية والروسية من باريس تقول :
عزيزتي إيرا
ارجو ان تكوني في أفضل حالات الصحة والسعادة ..ويؤسفني أنني لم أستطع الكتابة إليك في وقت اسبق ..اهنئك بعيد ميلادك ..اشتريتُ لك هدية بهذه المناسبة ..ارجو ان تتقبلي هذه الهدية المتواضعة ..انا واثق من انك ستغفرين لي ياعزيزتي " .
كانت هذه الرسالة هي كل ماتبقى منه بعد ان اتلفت الحرب كل شئ .في شتاء سنة 1942 وفي شهر كانون الثاني عاد الى موسكو في زيارة سريعة ..كان الغزو النازي قد اجتاح الاتحاد السوفيتي والتقينا واظهرت تبرمي من الحرب فقال لي واثقا :" ستنتهي الحرب قريبا ونعاود التجوال في شوارع موسكو حتى الصباح لكنه سافر قبل ان تنتهي الحرب وقبل ان يرى ابنته التي كانت موجودة في حضانة خارج موسكو وطال غيابه سنوات وسنوات وذات يوم استلمتُ رسالة من المدرسة الحزبية التي كان يدرس فيها تخبرني بحقيقة زوجي وتخبرني بأنه أعدم في بلده 1949 لانه رفض ان يتخلى عن ايمانه بالشيوعية " .........................ابراهيم العلاف
*صورة ارينا جيور جيفنا زوجة فهد وابنتها سوزان وحفيدهما سنة 1970